واقعية نقدية

الواقعية النقدية في مفهوم البحث والتحقيق العلمي والاكاديمي، هو مصطلح فلسفي نظري يقول ان بعض البيانات التي نلتمسها بحواسنا تمثل بدقة حقيقة الاشياء التي نحسها بينما بعضها الاخر لا يمثل بدقة اي من الاشياء في الحقيقة. بمعنى اخر، تدعوا النظرية أن واقعنا هو تصور عقلي بحت يحاول ان يفسر الحقيقة بناء على ما يدركه العقل.

الواقعية النقدية الاميركية

من أهم واضعي فكرة الواقعية النقدية الاميركية هو ولفريد سيلارز[1] وجاءت كرد لافكار "الحقيقة المباشرة" و المثالية والبراغماتية. وتدور الفكرة حول ضرورة وجود اشياء وسيطة تربط بين ما هو حقيقي وبين ما يدركه العقل عن طريق الحواس. والناحية الجديدة التي ادخلتها هذه الفكرة ان ليس بالضرورة ان تكون هذه الاشياء الوسيطة فكرية بحتة، بل قد تكون خصائص، جوهر او اي من الخصائص المركبة.

اعلام الواقعية النقدية

ن أهم فلاسفة الواقعية النقدية: جون لوك، رينيه ديكارت، ولفرد سيلر، صمويل ألكسندر، جون كوك ولسن، هارولد بيكارد، هنري برايس و تشارلي دانبار برود.

للاستزادة

المراجع

  1. Willem deVries, 2014. Wilfrid Sellars, (ولفريد سيلارز) Stanford Encyclopedia of Philosophy (موسوعة ستانفورد للفلسفة) , Aug. 11. نسخة محفوظة 08 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
    • بوابة فلسفة
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.