ويندوز فيستا

ويندوز ڤيستا (بالإنجليزية: Windows Vista)‏ هو نظام تشغيل بواجهة رسومية من إنتاج شركة مايكروسوفت للحاسبات الشخصية التي تشمل حاسبات المنازل والأعمال والحاسبات المحمولة والحاسبات الإعلامية. وهو الإصدار الذي صدر قبل ويندوز 7 لمايكروسوفت ويندوز، قبل الإعلان عن الاسم "ڤيستا" في 22 تموز/يوليو عام 2005، كان نظام التشغيل هذا معروفًا بالاسم الرمزي لونغهورن (بالإنجليزية: Longhorn)‏. انتهى تطوير مايكروسوفت ڤيستا في 8 نوفمبر 2006، وفي الثلاثة أشهر التالية، تم توزيعه من خلال ثلاثة مراحل على مصنعي البرامج وأجهزة الحاسب الآلي وأصحاب الشركات والموزعين. وفي 30 يناير 2007، أصبح ويندوز ڤيستا متاحاً لعامة الناس وأيضا متاحا للتحميل في موقع مايكروسوفت. تعد هذه أطول فترة انتظرتها مايكروسوفت قبل أن تطلق نظام تشغيل رئيسي جديد، حيث أن آخر نظام تشغيل لها كان قبل خمس سنوات وهو ويندوز إكس بي.

ويندوز فيستا

لقطة من ويندوز فيستا

المطور مايكروسوفت  
معلومات الإطلاق
الترخيص ترخيص المستخدم النهائي  
موقع الويب الموقع الرسمي 

ويندوز ڤيستا لديه المئات من الميزات الجديدة، ولعل أهمها يتضمن واجهة مستخدم جديدة تسمي "ويندوز إرو"، وميزات بحث محسنة، وأدوات جديدة لإنشاء الوسائط المتعددة مثل صانع أقراص الدي في دي، وأنظمة فرعية جديدة ومعاد تصميمها بالكامل للتشبيك والصوت والطباعة والعرض. يهدف ڤيستا إلى زيادة مستوي التواصل بين الحاسبات داخل الشبكات المنزلية من خلال تقنية الند للند، مما يسهل عملية مشاركة الملفات وإعدادات كلمة المرور والوسائط الإعلامية الرقمية بين الحاسبات والمعدات. وبالنسبة للمطورين، فإن نظام ڤيستا يقدم الإصدار الثالث من "إطار عمل.نت" الذي يهدف إلى جعل كتابة البرامج أسهل بكثير للمطورين بهدف تحسين برامج وواجهات النظام التقليدية.

أحد الأهداف الأولية التي أعلنت مايكروسوفت أنها تنوي تحقيقها في ڤيستا هو تحسين حالة الأمن في أنظمة تشغيل "ويندوز". فمن أكثر الانتقادات الشائعة التي توجه لويندوز إكس بي والإصدارات التي سبقته هو عدم حصانته الأمنية التي من الممكن استغلالها بصورة سيئة، وقابليته العامة للبرامج الخبيثة والفيروسات و"تجاوز سعة المخزن المؤقت" (بالإنجليزية: Buffer Overflows)‏. وفي ضوء هذا، أعلن رئيس مجلس إدارة مايكروسوفت "بل جيتس" في أوائل 2002 عن "مبادرة الحوسبة الجديرة بالثقة" (بالإنجليزية: Trustworthy Computing)‏ والتي تهدف إلى تعاون العمل الأمني مع كل جانب من جوانب تطوير البرمجيات في الشركة. وزعمت مايكروسوفت أنها تعطي الأولوية لتحسين أمن ويندوز إكس بي وويندوز خادم 2003 (بالإنجليزية: Windows Server 2003)‏ أكثر من إنهاء العمل بويندوز ڤيستا، وهو ما أجل من موعد إنهائه بشكل ملحوظ.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.