يقين (صوفية)

اليقين في الصوفية ويُعتبر قمة المحطات العديدة التي يكتمل بها مسار الولي. هذا هو مستودع تجربة التحرر في الإسلام . وفيما يتعلق بالحياة الدينية الظاعرة، يعتبر اليقين شقيق الحياة الدينية الكاملة (إحسان)، وهو عشق الله وفقا للطريقة البصيرية الباطنية. من خلال هذه القناة هو ركيزة من ركائز الإسلام في إنجاز الممارسات الخارجية، كما هو أساس الإيمان في العقيدة الداخلية. إنه، في الواقع، إحسان يعطي المظهر الخارجي للدين معناه الحقيقي وهو القيمة الحقيقية للإيمان. يتحدث فيالقرآن عن اليقين في الأية: " وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّىٰ يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ" (الحجر 99).

جزء من سلسلة مقالات
التصوف
  • تصوف

انظر أيضا


المراجع

  1. Laliwala, J. I. Islamic Philosophy of Religion: Synthesis of Science Religion and Philosophy. مؤرشف من الأصل في 24 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
    • بوابة الأديان
    • بوابة الإسلام
    • بوابة تصوف
    This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.