أبو يحيى الليبي

أبو يحيى الليبي (1 يناير 1963 - 4 يونيو 2012 ) المسؤول الثاني في تنظيم القاعدة بعد أيمن الظواهري وهو جهادي بارز في صفوف القاعدة بعد فراره عام 2005 من سجن اميركي في أفغانستان وأصبح العقل المدبر لماكينة الدعاية في التنظيم وملهما للجهاديين وكان مصدر الهام للناشطين لما يتمتع بصفات دينية لم يحظ بها القادة الاخرون. وقد اعلنت الولايات المتحدة عن مكافأة بقيمة مليون دولار لمن يعثر عليه. تعرض لمحاولة اغتيال من طائرة بدون طيار تابعة لوكالة الاستخبارات المركزية الاميركية سي آي ايه في المناطق القبلية الباكستانية.

أبو يحيى الليبي

معلومات شخصية
الميلاد 1 يناير 1963(1963-01-01)
ليبيا
الوفاة 4 يونيو 2012 (49 سنة)
وزيرستان  
سبب الوفاة هجوم بطائرة بدون طيار  
مواطنة ليبيا  
الديانة إسلام
الحياة العملية
المهنة جهادي بارز في صفوف القاعدة

ولد الليبي في 1963 في ليبيا واسمه الحقيقي محمد عبد المجيد حسن قائد وكان غير معروف تقريبا قبل فراره عام 2005 من سجن قاعدة باغرام الاميركية في أفغانستان مما ادى إلى ترقيته إلى اعلى رتب التنظيم. وبعد الاستيلاء على مفتاح للزنزانة تسلل الليبي وثلاثة إسلاميين آخرين من امام حراسهم وفروا من السجن ما سبب احراجا للولايات المتحدة وحلفائها وفخرا لدى القاعدة ومناصريها. وبعد فراره بدأ بالظهور في اشرطة الفيديو التي تبثها الذراع الاعلامية للقاعدة "السحاب" والترويج لقضية الجهاد ورسالته ونقلها إلى الجيل الجديد من الناشطين. والليبي معروف عنه بأنه شاعر وخطيب ماهر ويحمل شهادة عملية في الكيمياء وعاش حياة متخفية على الدوام لكنه خرج إلى دائرة الضوء عبر خطاباته في تسجيلات مرئية. وكان من أشد منتقدي الجيش الباكستاني معتبرا ان عناصره عملاء يتقاضون اجورا من الولايات المتحدة.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.