أرنولد شوينبيرج

أرنولد شوينبيرج  Arnold Schoenberg (تلفظ ألماني: [ˈa:ɐ̯nɔlt ˈʃø:nbɛɐ̯k]؛ 13 من سبتمبر 1874م - 13 من يوليو 1951م) كان مُلحنًا نمساويًا ورسامًا، مُرتبطًا بالحركة التعبيرية في الشعر والفن الألماني، ورائدًا للمدرسة الفيينية الثانية. استخدم شوينبيرج الهجاء الألماني المعياري شونبيرج حتى بعد انتقاله إلى الولايات المتحدة في عام 1934م (شتاينبرج 1995، 463)، وعندئذ بدَّله إلى شوينبيرج "احترامًا للممارسة الأمريكية" (فوس 1951، 401)، على الرغم من ادّعاء أحد الكُتَّاب بأن أرنولد قام بالتغيير قبل موعده بسنة (روس 2007، 45).

أرنولد شوينبيرج
(بالألمانية: Arnold Schönberg)‏ 

معلومات شخصية
اسم الولادة (بالألمانية: Arnold Franz Walter Schönberg)‏ 
الميلاد 13 سبتمبر 1874(1874-09-13)
فيينا
الوفاة 13 يوليو 1951 (76 سنة)
لوس أنجلوس
سبب الوفاة نوبة قلبية  
مكان الدفن مقبرة فيينا المركزية  
مواطنة النمسا
الولايات المتحدة  
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة الفنون في برلين  
تعلم لدى ألكسندر فون زيميلنسكي  
التلامذة المشهورون ألبان بيرج ،  وفيكتور أولمان ،  وجون كيج ،  ولو هاريسون ،  واروين شتاين   ،  وروبرت إريكسون ،  وليونارد شتاين ،  وإيرل كيم  
المهنة ملحن كلاسيكي  ،  ورسام ،  وعالم موسيقى   ،  ومُنظر موسيقى  ،  وكاتب ،  وقائد أوركسترا  ،  وملحن  
اللغات الإنجليزية ،  والألمانية  
مجال العمل ملحن  
موظف في جامعة الفنون في برلين  
المواقع
IMDB صفحته على IMDB 

يُعد نهج شوينبيرج، من حيث كل من التناغم والتطوير، من بين المعالم الرئيسة للفكر الموسيقي في القرن العشرين الميلادي؛ فعلى الأقل قامت ثلاثة أجيال من المُلحنين في التقاليد الأوروبية والأمريكية بنشر فكره بوعي أو - في بعض الحالات - بالتفاعل عاطفيًا تجاهه. وأثناء نشأة الحزب النازي في النمسا، كانت موسيقاه مُصنَّفةً، إلى جانب موسيقى الجاز، على أنها فن مُنْحَل.[بحاجة لمصدر]

كان شوينبيرج معروفًا على نطاقٍ واسعٍ في بداية حياته المهنية بسبب نجاحه في تمديد الأساليب المتعارضة تقليديًا للرومانسية الألمانية لبرامس.(Brahms) وفاغنر (Wagner) في آنٍ واحدٍ. ولاحقًا، جاء اسمه لتجسيد الابتكارات الرائدة في عدم توافق الألحان (على الرغم من أن شوينبيرج نفسه بَغَضَ المصطلح "عدم توافق الألحان" لأنه غير دقيق في وصف نواياه) التي من شأنها أن تصبح السمة الأكثر جدلاً لفن موسيقى القرن العشرين. وفي عشرينيات القرن العشرين، طوَّر شوينبيرج تقنية الإثني عشرةَ نغمة، وهي طريقةٌ إنشائيةٌ مؤثرةٌ على نطاقٍ واسعٍ للتلاعب بالسلسلة المرتبة لجميع العلامات الموسيقية الإثني عشرة في السلم الكروماتيكي. وصاغ شوينبيرج أيضًا مصطلح التباين النامي، وكان الملحن الحديث الأول لتبني سُبُل تطوير الأفكار الرئيسة دون اللجوء إلى هيمنة الفكرة اللحنية المركزية.

كان شوينبيرج أيضًا رسامًا ومُنَظِّرًا موسيقيًا هامًا ومُعلمًا مؤثرًا للتلحين؛ تضمن طُلابه ألبان بيرج (Alban Berg) وأنطون ويبيرن (Anton Webern) وهانس أيسلر (Hanns Eisler) وإيجون ويلسز (Egon Wellesz) ولاحقًا جون كيج (John Cage) ولو هاريسون (Lou Harrison) وإيرل كيم (Earl Kim) وليون كيرشنر (Leon Kirchner)، وموسيقيين بارزين آخرين. ودوَّت العديد من ممارسات شوينبيرج -بما في ذلك إضفاء الطابع الرسمي على الطريقة الإنشائية- وعادته في دعوة الجماهير علانيةً للتفكير بشكلٍ تحليليٍّ في الفكر الموسيقي الطليعي طوال القرن العشرين. وفي كثيرٍ من الأحيان، كانت وجهات نظره الجدلية لتاريخ الموسيقى والجماليات حاسمةً للعديد من علماء موسيقى ونُقّاد القرن العشرين المرموقين، بما في ذلك تيودور أدورنو (Theodor Adorno) وتشارلز روسن (Charles Rosen) وكارل داهلهاوس (Carl Dahlhaus). وكان لفكره أيضًا تأثيرًا كبيرًا على عازفي البيانو آرثر شنابل (Artur Schnabel) ورودولف سيركين (Rudolf Serkin) وإدوارد ستويرمان (Eduard Steuermann) وجلين جولد (Glenn Gould).

وتم جمع إرث شوينبيرج الأرشيفي في مركز أرنولد شونبيرج في فيينا.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.