أفلام والت ديزني

أفلام والت ديزني (بالإنجليزية: Walt Disney Pictures)‏ هو استوديو سينمائي أمريكي تملكها شركة والت ديزني. « أفلام وتلفزيون والت ديزني » (Walt Disney Pictures and Television) هي شركة تابعة لاستوديوهات والت ديزني (Walt Disney Studios) وهي الشركة الرئيسية لإنتاج الأفلام السينمائية العادية من ضمن مجموعة والت ديزني موشن بيكشرز (Walt Disney Motion Pictures Group)، والتي مقرها في استديوهات والت ديزني. تكتسب وتنتج « أفلام وتلفزيون والت ديزني » إنتاجات التي يتم إصدارها تحت رايات أفلام والت ديزني وتوتشستون بيكشرز (Touchstone Pictures). شركات غريت أوهكس (Great Oaks)، وكارافان بيكشرز (Caravan Pictures)، وجيري بروكهايمر (Jerry Bruckheimer)، ومارفل ستوديوز (Marvel Studios)، وإميج موفرز ديجيتيل (ImageMovers Digital)، وسبايغلاس إنترتينمنت (Spyglass Entertainment)، ووالدن ميديا (Walden Media)، وماندفل فيلمز (Mandeville Films)، وغان فيلمز (Gunn Films) وذا جيم هينسون كومباني (The Jim Henson Company) كانوا في السنوات الأخيرة شركاء الإنتاج لـ « أفلام وتلفزيون والت ديزني » الأنجح تجارياً.

أفلام والت ديزني
معلومات عامة
الجنسية
التأسيس
1929
الشكل القانوني
المقر الرئيسي
موقع الويب
(الإنجليزية) movies.disney.com
المنظومة الاقتصادية
الشركة الأم
الصناعات
المنتجات
أهم الشخصيات
المالك
المؤسس

الأفلام المتحركة التي تنتجها إستوديوهات والت ديزني لفن التحريك (Walt Disney Animation Studios)، وبيكسار أنيمايشن ستوديوز (Pixar Animation Studios)، وإميج موفرز ديجيتيل، وديزني تون ستوديوز (DisneyToon Studios) عادةً ما تصدر قبل أفلام والت ديزني تحت راية « ديزني ». الاستثناءات تشمل أفلام مثل من نصب مكيدة على روجر رابت (Who Framed Roger Rabbit) والكبوس قبل عيد الميلاد (The Nightmare Before Christmas) التي تم إصدارهما في الأصل تحت طباعة « توتشستون » الخاصة بديزني (ولكن تم إعادة إصدار فيلم الكبوس قبل عيد الميلاد تحت راية ديزني التقليدية منذ ذلك الحين). وتعتبر هذاين الفيلمين أكثر مثل أفلام « ديزني » بالمقارنة مع الغير من أفلام توتشستون بيكشرز.

أفلام والت ديزني هو جدير ذكر كونه الاستوديو السينمائي الوحيد الذي لديه ثلاثة أفلام متجاوزة المليار دولار في الإيرادات، ويجري أن العنوين هي قراصنة الكاريبي: صندوق الرجل الميت (Pirates of the Caribbean: Dead Man's Chest؛ 2006)، وأليس في بلاد العجائب (Alice in Wonderland؛ 2010)، وحكاية لعبة 3 (Toy Story 3؛ 2010). وبالإضافة إلى ذلك، ديزني هو استوديو هوليوود الكبرى الوحيد الذي نشر فيلمين في سنة واحدة (أليس في بلاد العجائب وحكاية لعبة 3) التي كل واحد منهما تراكم أكثر من مليار دولار في شباك التذاكر في جميع أنحاء العالم.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.