ألم الظهر

آلام الظهر (المعروفة أيضا باسم "دورسالجيا" أو باللغة الإنجليزية "Dorsalgia") (وتسمى أيضا "Back Pain") هي الآلام التي يشعر بها المصاب في ظهره، وهي عادةً تكون بسبب العضلات أو الأعصاب أو العظام أو المفاصل أو انزلاق غضروفي ضمن العمود الفقري. يمكن أن تحدث بصورة مفاجأة وسريعة أو بصورة تدريجية، ويمكن أيضا ان تكون بشكل مستمر أو بشكل متقطع، يمكنها أيضا ان تنتشر من مكان إلى آخر (عادةً نحو الذراع واليد، أو الفخذ والساق). وتختلف نوعية الألم حيث أنه قد يكون ألم حاد، أو باهت، أو كالإحساس بالاحتراق. يمكن وجود أعراض أخرى مصاحبه للألم كمثل ضعف العضلات، والتنميل، والإحساس بالوخز.

ألم الظهر
مناطق مختلفة في العمود الفقري

معلومات عامة
الاختصاص جراحة العظام
من أنواع الألم ،  وعرض  
الموقع التشريحي ظهر  
الأسباب
الأسباب إصابة  

ألم الظهر قد ينشأ من العضلات، الأعصاب، العظام، المفاصل، أو من أجزاء وتراكيب أخرى في العمود الفقري. الأعضاء الداخلية كالمرارة، البنكرياس، الشريان الأورطي (الأبهر)، الكليتان قد تسبب أيضًا ألم محوّل (منتقل) في الظهر.

ألم الظهر شائع، ما يعادل تسع من كل عشر أشخاص بالغين قد يواجهون ألام الظهر في مرحلة معينة من حياتهم. وخمسة من كل عشر أشخاص بالغين عاملين يواجهون تلك الآلام سنويًا. بعضهم يقدّر أن 95٪ من الأمريكيين سيواجهون ألم الظهر في مرحلة معينة في حياتهم. إنها السبب الأكثر شيوعًا للألم المزمن، وعامل مشارك كبير في ترك العمل والعجز. ومع ذلك، إنه لمن النادر أن يسبب ألم الظهر عجز دائم. في أغلب حالات الانزلاق الغضروفي والتضيّق (في مجرى أو وعاء في الجسم)، الراحة، الإبر والجراحة لها نتائج علاجية عامّة متشابهة للمتوسط بعد سنة واحدة من استخدام العلاج. في الولايات المتحدة الأمريكية، ألم أسفل الظهر الحاد هو السبب الخامس الأكثر شيوعًا لزيارات الأطباء ويسبب 40٪ من ترك بعض الأيام في العمل. وبالإضافة، هو السبب الرئيسي الوحيد لعدم القدرة والعجز حول العالم.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.