أولوف بالمه

أولوف بالمه (بالسويدية: Olof Palme)‏ (30 يناير 1927 - 28 فبراير 1986) سياسي سويدي، زعيم حزب العمل الاجتماعي الديمقراطي منذ سنة 1969. رئيس وزراء السويد بين 1969 و1976، أعيد انتخابه سنة 1982 اشتهر دولياً بمواقفه الجريئة وصراحته الشديدة في ما يخص كثير من القضايا الدولية مثل قضايا السلام والديموقراطية والتفاهم الدولي والأمن المشترك. في 28 فبراير 1986، وكان لا يزال يشغل منصب رئيس الوزراء، تعرض لحادث اغتيال قتل فيه بطلقات نارية عند خروجه من السينما بصحبة زوجته. كتلميذ قديم لرئيس الوزراء السويدي تاج إيرلاندر، واستلم رئاسة وزراء السويد مرتين مترئسًا مجلس الملكة الخاص مذ عام 1969 حتى عام 1976 وحكومة مجلس الوزراء منذ عام 1982 حتى وفاته. شهدت الهزائم الانتخابية في انتخابات عامي 1976 و1979 نهاية الهيمنة الديمقراطية الاشتراكية في السياسة السويدية، التي شهدت 40 عامًا من حكم الحزب المتواصل. شارك في المصالح المحلية والدولية بينما كان زعيمًا للمعارضة، وعمل وسيطًا خاصًا للأمم المتحدة في الحرب العراقية الإيرانية، وكان رئيسًا للمجلس الشمالي في عام 1979. عاد رئيسًا للوزراء بعد الانتصارات الانتخابية في عامي 1982 و1985.

أولوف بالمه
(بالسويدية: Olof Palme)‏ 

معلومات شخصية
اسم الولادة (بالسويدية: Sven Olof Joachim Palme)‏ 
الميلاد 30 يناير 1927(1927-01-30)
ستوكهولم
الوفاة 28 فبراير 1986 (59 سنة)
سبب الوفاة إصابة بعيار ناري  
مواطنة السويد  
الديانة إلحاد
الزوجة آنا ليزبيث كريستينا (9 يونيو 1956–28 فبراير 1986) 
مناصب
وزير التعليم والعلم  
في المنصب
1 يناير 1968  – 14 أكتوبر 1969 
 
زعيم حزب  
في المنصب
1 أكتوبر 1969  – 28 فبراير 1986 
في حزب العمال الديمقراطي الاشتراكي السويدي  
رئيس وزراء السويد (26 )  
في المنصب
14 أكتوبر 1969  – 8 أكتوبر 1976 
 
عضو البرلمان السويدي  
في المنصب
11 يناير 1971  – 10 يناير 1974 
انتخب في الانتخابات العامة السويدية 1970   
عضو البرلمان السويدي  
في المنصب
10 يناير 1974  – 4 أكتوبر 1976 
انتخب في الانتخابات العامة السويدية 1973   
عضو البرلمان السويدي  
في المنصب
4 أكتوبر 1976  – 1 أكتوبر 1979 
انتخب في الانتخابات العامة السويدية 1976   
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة ستكهولم
المهنة سياسي  
الحزب حزب العمل الاجتماعي الديمقراطي
اللغات السويدية  
الجوائز
جائزة جواهر لال نهرو   (1985)
جائزة الحريات الأربع - الحرية من الخوف 
 وسام الأسد الأبيض 
 نيشان رفاق أوليفر تامبو   
التوقيع
 
المواقع
الموقع الموقع الرسمي 
IMDB صفحته على IMDB 

كان بالمه شخصية محورية ومستقطبة في الداخل وكذلك في السياسة الدولية منذ الستينيات من القرن العشرين. تمسك بسياسة عدم الانحياز تجاه القوى العظمى، ورافقه دعم للعديد من حركات تحرير العالم الثالث بعد إنهاء الاستعمار بما في ذلك الدعم، الأكثر إثارة للجدل، الاقتصادي والصريح لعدد من حكومات العالم الثالث. كان أول رئيس حكومة غربي يزور كوبا بعد الثورة التي حدثت فيها، وألقى كلمة في سانتياغو مدح فيها الثوريين الكوبيين والكمبوديين المعاصرين.

انتقد بالمه السياسة الأمريكية الخارجية والسوفيتية في كثير من الأحيان، ولجأ إلى الانتقاد الشديد والمستقطب في كثير من الأحيان في تحديد مقاومته للطموحات الإمبريالية والأنظمة السلطوية، بما في ذلك تلك التي وضعها فرانشيسكو فرانكو من إسبانيا، وليونيد بريجنيف من الاتحاد السوفيتي، وأنطونيو دي أوليفيرا سالازار من البرتغال وغوستاف هوساك من تشيكوسلوفاكيا، وذلك بالإضافة إلى جون فورستر وبيتر ويليم بوتا من جنوب إفريقيا. تسببت إدانته في تفجيرات هانوي في عام 1972، ولا سيما مقارنة التكتيك بمعسكر تريبلينكا للإبادة، إلى تجميد مؤقت في العلاقات بين السويد والولايات المتحدة.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.