أوليفيا شكسبير

أوليفيا شكسبير (بالإنجليزية: Olivia Shakespear)‏ (وُلدت أوليفيا تاكر في 17 مارس 1863-3 أكتوبر 1938) روائية بريطانية، كاتبة مسرحيات و راعية رسمية للآداب. كتبت ستة كتب والذين كانوا يوصفون بـروايات 'المشاكل الزوجية'.كانت أعمالها تباع بشكل بطيء، أحيانا تصل لبضع مئات النسخ فقط. روايتها الأخيرة العم هيلاري تعتبر أفضل روايتها. و كتبت مسرحيتين بالتعاون مع فلورانس فارر.

أوليفيا شكسبير

معلومات شخصية
الميلاد 17 مارس 1863(1863-03-17)
وايت  
الوفاة 3 أكتوبر 1938 (75 سنة)
لندن
مواطنة المملكة المتحدة
المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا (–12 أبريل 1927) 
الشريك ويليام بتلر ييتس  
أبناء دوروثي شكسبير  
الحياة العملية
المهنة كاتبة مسرحية ،  وروائية ،  وكاتِبة  
اللغات الإنجليزية  

كانت أوليفيا ابنة المتقاعد القائد العام هنري تود، و تلقت قليل من التعليم الرسمي. ومع ذلك، كانت قارئة جيدة، ونمت حبها للادب. في عام1885، تزوجت من لندن باريستر هنري هوب شكسبير، وفي عام 1886 انجبت مولودتها الوحيدة دوروثي. في عام 1894 قادتها اهتمامتها الأدبية إلى علاقة صداقة بينها و بين ويليام بتلر ييتس إلى أن أصبحت علاقة حميمة جسديا في عام 1896. بعد إكمال علاقتهم صرح ييتس بـأنهم "كان لديهم أيام أتية من السعادة" ولكن العلاقة انتهت في عام 1897. ومع ذلك ظلوا أصدقاء مدى الحياة، وتقابلوا في كثير من الأحيان. تزوج ييتس من جورجي هيد-ليس، أبنة أخت أوليفيا الغير شقيقه و صديقة دوروثي الحميمة.

بدأت أوليفيا استضافة صالون أسبوعي ارتاده عزرا باوند و غيره من الكتاب والفنانين التابعين لحركة الحداثة في عام 1909، وأصبحت مؤثرة في مجتمع لندن الأدبي. تزوجت دوروثي شكسبير من باوند عام 1914،على الرغم من عدم حماسة والديها للقبول. بعد زواجهما، فإن باوند استخدم الأموال الواردة من أوليفيا لدعم ت. س. إليوت و جيمس جويس. عندما أنجبت دوروثي ولدا اسمه عمر باوند في فرنسا عام 1926، أفترضت أوليفيا الوصاية على الصبي. و عاش معها حتى وفاتها في 3 أكتوبر 1938.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.