أيلول الأسود

أيلول الأسود ويعرف أيضاً بإسم الحرب الأهلية الأردنية، هو الصراع الذي نشب في الأردن بين القوات المسلحة الأردنية بقيادة الملك حسين ومنظمة التحرير الفلسطينية بقيادة ياسر عرفات في المقام الأول بين 16 و27 سبتمبر 1970 مع استمرار بعض الأعمال حتى 17 يوليو 1971، كان تعاظم قوة المقاتلين الفلسطينيين على حساب السلطة في الأردن واختطاف الفدائيين لأربعة طائرات دفع الملك حسين لحسم عسكري. شمل الصراع على تدخلات عسكرية سورية وتزامنت مع انقلاب الأسد عام 1970 في سوريا، وتميّز بدخول الدول العربية بتوتر دبلوماسي. انهي الأردن في تلك الأحداث الوجود الفلسطيني المسلح فيه الذي انتقل بعدها إلى لبنان.

إن حيادية وصحة هذه المقالة محلُ خلافٍ. ناقش هذه المسألة في صفحة نقاش المقالة، ولا تُزِل هذا القالب دون توافق على ذلك.(نقاش) (أبريل 2019)
أيلول الأسود
جزء من الحرب العربية الباردة

الدخان يرتفع في عمّان خلال اشتباكات بين الجيش الأردني والفدائيين، 1 أكتوبر 1970.
التاريخ7 يونيو 1970–17 يوليو 1971
(المرحلة الرئيسية 16–27 سبتمبر 1970)
الموقعالأردن
النتيجةانتصار عسكري أردني:
المتحاربون
 منظمة التحرير الفلسطينية

 سوريا

 مصر
 الأردن
القادة والزعماء
ياسر عرفات
خليل الوزير
أبو علي إياد
جورج حبش
نايف حواتمة
صلاح جديد
الملك حسين
حابس المجالي
زيد بن شاكر
وصفي التل
محمد ضياء الحق
القوة
15,000–40,000
10,000
300 دبابة
(لواءين مدرعين ولواء مشاة آلي)
65,000–74,000
الإصابات والخسائر
منظمة التحرير: 3,400 قتيل
سوريا: 600 إصابة سورية (قتيل وجريح)
فقدان 120 دبابة وناقلة جنود مدرعة
الأردن: 537 قتيل

تأسست منظمة أيلول الأسود أثناء النزاع لتنفيذ عمليات انتقامية. وأعلنت المنظمة مسؤوليتها عن اغتيال رئيس الوزراء الأردني وصفي التل في عام 1971، وعملية ميونيخ التي حظيت بتغطية إعلامية واسعة في عام 1972.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.