إدوارد درينكر كوب

إدوارد درينكر كوب (بالإنجليزية: Edward Drinker Соре)‏ عالم أمريكي عالم في الأحياء القديمة واختصاصي في علم التشريح المقارن، إلى جانب كونه عالم أحياء شهيرًا واختصاصيًا في علم الأسماك. . ولد في 28 يوليو 1840 وتوفي في 12 أبريل 1897. أسّس مدرسة الفكر النيولاماركية. وُلد كوب لعائلة ثرية تنتمي إلى جمعية الأصدقاء الدينية (الكويكرز)، وتميّز كوب بأنه طفل معجزة يهتم بالعلوم؛ إذ نشر أول ورقة علمية له في عمر 19 عامًا. على الرغم من أن والده قد حاول تربيته كفلّاح نبيل، إلا أنه في النهاية رضخَ إلى طموحات ابنه العلميّة. تزوّج كوب من ابنة عمه ورُزِقا بطفل واحد؛ وانتقلت الأسرة من فيلادلفيا إلى هادونفيلد في نيو جيرسي، على الرغم من أنه احتفظ بمسكن ومعرض له في فيلادلفيا في سنواته الأخيرة.

إدوارد درينكر كوب
(بالإنجليزية: Edward Drinker Соре)‏ 
 

معلومات شخصية
الميلاد 28 يوليو 1840  
فيلادلفيا  
الوفاة 12 أبريل 1897 (56 سنة)  
فيلادلفيا  
سبب الوفاة قصور كلوي حاد ،  وزهري  
مواطنة الولايات المتحدة  
عضو في الأكاديمية البافارية للعلوم والعلوم الإنسانية ،  والأكاديمية الوطنية للعلوم  
الحياة العملية
اختصار اسم علماء الحيوانات Cope 
طلاب الدكتوراه هنري فارفيلد أوزبورن  
المهنة جيولوجي ،  وإحاثي ،  وعالم حيوانات ،  وأستاذ جامعي ،  وعالم أسماك  ،  وعالم تشريح   ،  وعالم نبات ،  ومستكشف ،  وعالم أمراض  ،  وعالم زواحف   
اللغات الإنجليزية  
مجال العمل علم الأحياء القديمة  
موظف في جامعة بنسيلفانيا  
الجوائز
ميدالية بيجسبي  (1879) 

تلقّى كوب بعض التدريبات العلمية الرسميّة، وتجنب مهنة التدريس في العمل الميداني. قام برحلات منتظمة إلى الغرب الأمريكي، ليعمل في التنقيب في عاميّ 1870 و 1880 كعضو في فرق الولايات المتحدة للمسح الجيولوجي. أدّت الخلافات الشخصية بين كوب وعالم الأحياء القديمة أوثنييل تشارلز مارش إلى فترة من التنافس المحتدم لإيجاد الحفريات المعروفة الآن باسم «حرب الأحافير». تدهورت حالة كوب الماليّة بعد فشل مشاريع التعدين في الثمانينيات من القرن الماضي، ما أجبره على بيع جزء كبير من مجموعته الأحفورية. لكنه عاود حياته المهنية من جديد في فتراته الأخيرة قبل وفاته في 12 أبريل من عام 1897.

على الرغم من أن أبحاث كوب العلمية أدّت إلى إفلاسه نوعًا ما، فقد ساعدت مساهماته في تحديد مجال علم الحفريات الأمريكي. لقد كان كاتبًا استثنائيًا، إذ نشر 1400 بحث علمي طيلة حياته، على الرغم من أن منافسيه قد تجادلوا حول دقة أعماله التي نُشِرت بسرعة. اكتشف ووصف وحدّد أكثر من 1000 نوع من الفقاريات، التي تضمّنت المئات من الأسماك والعشرات من الديناصورات. يُعتبر بحثه المتعلق بأصل أرحاء الثدييات من الأبحاث البارزة من بين مساهماته النظرية. ومع ذلك، فإن «قاعدة كوب» الفرضية القائلة إن ذريات الثدييات تنمو تدريجياً مع مرور الوقت الجيولوجي، والتي سُميّت باسمه، ليست «جليّة ولا ضمنية» في عمله.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.