إفراز

الإفراز هو حركة المواد من نقطة إلى أخرى، مثل إفراز مادة كيماوية من الخلية أو الغدة. بالمقابل، إن الإطراح، هو إزالة مواد أو فضلات محددة من خلية أو عضو. إن الآلية التقليدية لإفراز الخلية هو عبر بوابات إفرازية في الغشاء الخلوي البلازمي المسماة الأجسام المسامية porosome. إن الأجسام المسامية هي بنى جزيئية فائقة supramolecular structures دائمة، شحمية بروتينية، تأخذ شكل الكأس موجودة في الغشاء الخلوي cell membranes للخلايا حقيقية النوى eukaryotic cells حيث إن الحويصلات الإفرازية secretory vesicles ترسو عليها بشكل مؤقت عبر عملية الالتحام الحويصلي vesicle fusion والإفراز secretion. تتم عملية الالتحام العابر لغشاء الحويصل الإفرازي عند قاعدة الجسيم الإفرازي بتواسط بروتينات سنار SNARE proteins، مما يؤدي إلى تشكل مسام الالتحام fusion pore أو الاستمرارية continuity من أجل تحرير المحتويات الموجودة داخل الحويصل والمطلوب إفرازها من الخلية. بعد أن تكتمل عملية الإفراز، فإن مسام الالتحام المتشكل بشكل مؤقت في قاعدة جسيم الإفراز يغلق. إن الجسيمات المسامية تكون متناهية في الصغر من حيث الحجم حيث تقيس بضعة نانومترات وتحتوي على أنماط مختلفة ومتعددة من البروتينات، خاصة أقنية الكالسيوم والكلور، الأكتين وبروتينات سنار SNARE proteins التي تتواسط في عملية رسو والتحام الحويصلات مع غشاء الخلية. حالما تنتهي الحويصلات من عملية الرسو باستخدام بروتينات سنار SNARE proteins فإنها تنتفخ، مما يزيد من الضغط الداخلي فيها. تلتحم الحويصلات عندئذ بشكل عابر مع قاعدة الجسيم المسامي، وتضغط المحتويات الموجودة ضمنها وتقذفها خارج الخلية. إن فحص الخلايا بعد عملية الإفراز باستخدام المجهر الإلكتروني، يوضح وجود متزايد للحويصلات الفارغة بشكل جزئي بعد عملية الإفراز. إن هذا يقترح بإنه خلال عملية الإفراز، فقط جزء من المحتويات الحويصلية يكون من الممكن إخراجها من الخلية.

إن الإفراز في أنواع الجراثيم Secretion in bacterial species means يعني عبور أو تبدل موضع الجزيئات المستجيبة للمنبهات effector molecules على سبيل المثال: البروتينات proteins، الأنزيمات enzymes أو الذيفانات toxins (مثل ذيفان الكوليرا cholera toxin في الجراثيم الممرضة pathogenic bacteria على سبيل المثال ضمات الكوليرا Vibrio cholerae) من داخل (البلازما الخلوية cytoplasm أو السائل الخلوي cytosol) للخلية الجرثومية إلى خارجها. إن الإفراز هو عملية في غاية الأهمية من أجل الوظيفة الجرثومية والعملية الجرثومية في بيئتها المحيطة من أجل التأقلم والنجاة.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.