إلين جونسون سيرليف

إلين جونسون سيرليف (بالإنجليزية: Ellen Johnson-Sirleaf)‏ (وُلدت في 29 أكتوبر 1938) هي سياسية ليبيرية شغلت منصب رئيسة ليبيريا الرابعة والعشرين منذ عام 2006 وحتى عام 2018. انتُخبت سيرليف لتصبح أول رئيسة دولة أنثى في أفريقيا.

إلين جونسون سيرليف
(بالإنجليزية: Ellen Johnson-Sirleaf)‏ 
 

مناصب
رئيس ليبيريا (24 )  
في المنصب
16 يناير 2006  – 22 يناير 2018 
معلومات شخصية
الميلاد 29 أكتوبر 1938 (83 سنة) 
مونروفيا  
الإقامة واشنطن
نيروبي
مونروفيا  
مواطنة ليبيريا  
عضوة في ألفا كابا ألفا  
عدد الأولاد 4  
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة كولورادو بولدر (1970–)
جامعة هارفارد (الشهادة:ماجستير الإدارة العامة ) (1969–1971)
كلية كينيدي بجامعة هارفارد
جامعة ويسكونسن-ماديسون
جامعة كولورادو  
المهنة سياسية ،  واقتصادية ،  ورائدة أعمال ،  وكاتِبة  
اللغة الأم الإنجليزية  
اللغات الإنجليزية  
موظفة في البنك الدولي ،  وسيتي بنك ،  وإتش إس بي سي ،  وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي  
الجوائز
جائزة مو إبراهيم للحكم الرشيد في إفريقيا (2018)
100 امرأة على بي بي سي   (2017)
جائزة الاقتصاد العالمي  (2014)
 وسام الصليب الأكبر لجوقة الشرف   (2012)
جائزة أنديرا غاندي   (2012)
الدكتوراة الفخرية من جامعة هارفارد    (2011)
جائزة نوبل للسلام   (2011)
 نيشان الصليب الأعظم لوسام الوردة البيضاء لفنلندا  (2009)
 وسام الحرية الرئاسي   (2007)
دكتوراه فخرية     (2006)
جائزة الحرية (2006)
جائزة الحريات الأربع - حرية التعبير  (1988)
 نيشان نجمة أفريقيا 
 فرسان مالطة  
 نيشان رواد ليبيريا 
 نيشان الإنسانية للخلاص الأفريقي    
التوقيع
 
المواقع
IMDB صفحتها على IMDB 

وُلدت إلين جونسون سيرليف في مونروفيا لوالد من قبائل غولا ووالدة كروألمانية. تعلمت في كلية غرب أفريقيا. أكملت تعليمها في الولايات المتحدة، حيث درست في كلية ماديسون للأعمال وجامعة هارفارد. عادت إلى ليبيريا لتعمل في حكومة ويليام تولبيرت بمنصب نائب وزير المالية منذ عام 1971 وحتى عام 1974. عملت أيضًا لاحقًا في الغرب، لصالح البنك الدولي في الكاريبي وأمريكا اللاتينية. عُيّنت في عام 1979 في منصب وزيرة المالية، وبقيت فيه حتى عام 1980.

بعد استحواذ صمويل دو على السلطة تلك السنة في انقلاب وإعدامه تولبيرت، فرّت سيرليف إلى الولايات المتحدة. عملت لصالح سيتي بنك ثم إكوايتر بنك. عادت إلى ليبيريا لتنافس على مقعد سيناتوري لمقاطعة مونتسيرادو عام 1985، في انتخابات كانت موضع خلاف.

استمرت سيرليف بالعمل في السياسية. حصلت على المركز الثاني في الانتخابات الرئاسية لعام 1997، التي فاز بها تشارلز تايلور.

فازت بانتخابات عام 2005 وتولت المنصب في 16 يناير عام 2006. أُعيد انتخابها في عام 2011. كانت أول امرأة في أفريقيا تُنتخب لمنصب رئيسة بلدها. فازت بجائزة نوبل للسلام عام 2011، اعترافًا بجهودها لإشراك النساء في عملية حفظ السلام. حصلت على عدة جوائز أخرى لقيادتها.

انتُخبت سيرليف في يونيو عام 2016 لمنصب رئيس المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا، ما جعلها أول امرأة تشغل المنصب منذ إنشائه.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.