إمارة برقة

إمارة برقة أو أقليم برقة موجودة منذ ماقبل الفتوحات الإسلامية عندما أعلن إدريس السنوسي من برقة إمارة مستقلة وبدستور مستقل بعد مشاركة جيش السنوسية في الحرب العالمية الثانية و إنتصارها مع دول الحلفاء على دول المحور في 1 مارس 1949 وبدعم من المملكة المتحدة. لتصبح الدولة المستقلة الثامنة بين البلدان العربية آنذاك.

برقة
إمارة برقة

1949  1951
علم

عاصمة بنغازي
نظام الحكم ملكية
اللغة الرسمية العربية  
التشريع
السلطة التشريعية برلمان
التاريخ
الإستقلال 1 مارس 1949
المملكة الليبية المتحدة 24 ديسمبر 1951
العملة جنيه مصري  

أعلن السيد إدريس نفسه أمير برقة في "مؤتمر وطني" في بنغازي. اعتراف المملكة المتحدة لم يؤثر على موقف الأمم المتحدة. قامت بريطانيا وفرنسا باعداد قرار لاستقلال ليبيا في قرار صدر في 21 نوفمبر 1949. ليُعلن استقلال المملكة الليبية المتحدة في 24 ديسمبر عام 1951، وبتاريخ 27 ديسمبر، تم تتويج الأمير إدريس ليصبح الملك إدريس الأول. فيما ظلت حدود الإمارة الإدارية هي ذاتها حدود ولاية برقة بعد استقلال ليبيا مكونة احدى الولايات الثلاث في المملكة الليبية المتحدة.

اعتمد العلم الأسود مع رمز النجمة البيضاء والهلال من قبل إدريس بينما كان أُعلن أميراً عام 1947. وأصبح العلم أساس علم ليبيا المستقلة لعام 1951، مع إضافة القطاعين الأحمر والأخضر، وهو ما يمثل دماء الشهداء والازدهار، على التوالي. أبقى إدريس بصفته ملكا على ليبيا لواء الإمارة كعلم الملك الشخصي مع إضافة تاج أبيض في الجزء العلوي.

في 6 مارس 2012، انعكاسا لأحداث 63 عاماً مضت، عقد اجتماع من نوع مماثل في بنغازي، دُعي فيه إلى مزيد من الحكم الذاتي والفدرالية لبرقة. وأعلن أحمد الزبير السنوسي، وهو سجين سياسي سابق وقريب للملك إدريس، كرئيس لـ"مجلس إقليم برقة الانتقالي".

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.