إيريك أدولف فون فيليبراند

كان إيريك أدولف فون فيليبراند (1 فبراير 1870 – 12 سبتمبر 1949) طبيبًا فنلنديًا قام بمساهمات هامة في أمراض الدم. سُمّي مرض فون فيليبراند وعامل فون فيليبراند على اسمه. وقام أيضًا بأبحاث في الأيض والسمنة والنقرس وكان واحدًا من أوائل الأطباء الفنلنديين الذن استخدموا الإنسولين لعلاج الغيبوبة السكرية.

إيريك أدولف فون فيليبراند
معلومات شخصية
الميلاد 1 فبراير 1870  
فآسا  
الوفاة 12 سبتمبر 1949 (79 سنة)  
مواطنة فنلندا  
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة هلسنكي  
شهادة جامعية دكتوراه في العلوم  
المهنة طبيب ،  وطبيب باطني  ،  وأستاذ جامعي ،  وعالم أحياء  
اللغة الأم السويدية  
موظف في جامعة هلسنكي  

نال فون فيليبراند شهادة الطب من جامعة هيلسنكي حيث حصل على درجة الدكتوراه في عام 1899. عمل في جامعة هلسنكي منذ عام 1900 حتى عام 1930. منذ عام 1908 حتى تقاعده عام 1933، كان فون فيليبراند رئيس قسم الطب في مستشفى ديكونس في هلسنكي حيث كان أيضًا رئيس الأطباء منذ عام 1922 حتى عام 1931.

في عام 1924، استشير فون فيليبراند حول فتاة شابة تعاني اضطراب نزف. وصف هذا الاضطراب في عام 1926، وميزه عن نزف الدم الوراثي. سُمي الاضطراب على اسمه، وبات يُعرف باسم مرض فون فيليبراند. اكتُشف في ما بعد أن سبب المرض هو نقص البروتين، الذي يعرف الآن باسم عامل فون فيليبراند الذي يتسبب بالإرقاء.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.