اختطاف وذبح أقباط مصريين في ليبيا 2015

قام تنظيم داعش بإعدام 21 مصري قبطي تحت عنوان رسالة موقعة بالدماء إلى أمة الصليب. حيث بث تنظيم الدولة فيديو تظهر عملية ذبح 21 مصري على إحدى السواحل يشار إليها على إنها في ليبيا. وأظهرت الصور معاملة مهينة من عناصر داعش للأسرى، حيث ساقهم واحدا واحدا. وأظهرت إحدى الصور تلطخ مياه البحر بلون الدم.

قتل 21 مصري على يد تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)
المعلومات
البلد ليبيا  
الموقع أحد السواحل،  ليبيا
التاريخ 15 فبراير 2015 (2015-02-15)
نوع الهجوم إعدام
الأسلحة قطع الرأس بالسكين
الخسائر
الوفيات 21 شخص
المنفذ تنظيم داعش
تحتاج هذه المقالة إلى تهذيب لتتناسب مع دليل الأسلوب في ويكيبيديا. فضلاً، ساهم في تهذيب هذه المقالة من خلال معالجة مشكلات الأسلوب فيها.
This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.