الآشوريون والسريان والكلدان في أستراليا

تتكون الجالية الآشورية السريانية الكلدانية في أستراليا من المواطنين الأستراليين المنحدرين من العرق الآشوري أو الآشوريين المختلفين الذين يحملون الجنسية الأسترالية. وفقًا للإحصاء الرسمي، يوجد 40.218 شخص من الآشوريين في أستراليا، بينما قال 21166 شخص على أنهم من أصل كلداني. كان الموطن الأصلي والتاريخي للشعب الآشوري يقع في شمال العراق الحديث وجنوب شرق الأناضول وشمال غرب إيران وشمال شرق سوريا. وقد هاجر الآشوريون إلى أستراليا من العراق وإيران وسوريا والأردن والقوقاز بشكل رئيسي.

الآشوريون في أستراليا
تمثال ذكرى الإبادة الجماعية للآشوريون في سدني.
التعداد الكلي
61,418 (حسب تعداد 2020)
مناطق الوجود المميزة
سدني
ملبورن
اللغات

الآرامية، الإنجليزية، العربية، الفارسية

الدين

المسيحية
(الأغلبية: مسيحية سريانية، أقلية: بروتستانتية)

المجموعات العرقية المرتبطة

الآشوريون في الولايات المتحدة، الآشوريون في كندا، الآشوريون في أرمينيا

من بين 61,418 آشوري في أستراليا، 40,218 هم أتباع كل من كنيسة المشرق الآشورية وكنيسة المشرق القديمة، بينما يوجد 21,172 شخص يتبعون الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية. تضم مدينة فيرفيلد أكبر عدد من الآشوريين في أستراليا، حيث يعيش 75٪ من الأشوريين في تلك المنطقة. 95٪ من سكان فيرفيلد المولودين في العراق هم من أصل آشوري. يوجد في المدينة أيضًا واحدة من أكثر المجتمعات الآشورية المهيمنة في الشتات، حيث يشكّل الآشوريون 10٪ من إجمالي سكانها. ولدى الآشوريين أعلى معدل في الحصول على الجنسية الأسترالية من بين جميع المهاجرين الآخرين.

خلال حرب الخليج الأولى بين العراق وإيران، فرّ عدد كبير من الآشوريين من العراق وتقدموا بطلب للحصول على صفة اللاجئ. في أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، كان 5٪ من المهاجرين لأسباب إنسانية إلى أستراليا من أتباع الكنائس السريانية. في مايو 2013، تم الاعتراف بالإبادة الجماعية للآشوريين من قبل برلمان ولاية نيوساوث ويلز. أسّس الآشوريون الأستراليون مجموعة كبيرة من الأندية والمنظمات الاجتماعية والكنائس ومدارس اللغات.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.