الأساطير الهندية الأوروبية البدائية

الأساطير الهندية الأوروبية (الهندأوروبية) البدائية هي الأساطير والقصص التي ارتبطت بالأقوام الهنديين الأوروبيين البدائيين، الذين يُفترَض أنهم تحدثوا باللغة الهندية الأوربية البدائية التي أعاد العلماء جمعها وتشكيلها. على أن أصول هذه القصص غير موجودة في أيدينا، فإن الباحثين في علم الأساطير المقارن فد استخرجوها بناءً على تشابهات في أنظمة اعتقاد شعوب هندية أوروبية مختلفة.

توجَد مدارس فكرية عديدة تختلف أحيانا في الطبيعة الدقيقة للأساطير الهندية الأوروبية البدائية. استُعملت في استخراج الأساطير الهندية الأوروبية الأساطير الفيدية والرومانية والإسكندنافية، مدعومة عادة بأدلة من البلطيّة والكليتية والإغريقية والحثيّة كذلك.

يشمل بانثيون الآلهة الهندية الأوربية البدائية آلهة مثبتة الوجود منها «ديوس فاتر Dyḗus Pḥatḗr» إله السماوات النهاريّة، وابنته «هايوسوس Haéusōs» إلهة الفجر، والتوائم الإلهية، وإله العواصف «بيركونُس Perkwunos». من الآلهة المحتملة الأخرى «بوشان Péh2usōn» وهو إله كهنوتي، و«سول Seh2ul» إلهة الشمس المؤنثة.

من الأساطير الهندية الأوروبية الموثقة جيدا أسطورة فيها أن إله العواصف يذبح ثعبانا متعدد الرؤوس يقطن الماء، وأسطورة خلق فيخا أخوان يضحّي أحدهما بالآخر ليخلق العالم. يبدو أن الهنديين الأوروبيين البدائيين كانوا يعتقدون أن العلام الآخر كان يحميه كلب حراسة، ولا يمكن الوصول إليه إلا بعد عبور نهر. وربما اعتقدوا بشجرة كونية تحمل ثمرة الخُلْد، ويحميها، أو يحفر في جذورها، ثعبان أو تنين، وتقوم على رعايتها ثلاث إلهات هنّ اللواتي ابتدأن مسيرة الحياة.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.