الألعاب الأولمبية الصيفية 1932

الألعاب الأولمبية الصيفية العاشرة أقيمت من 30 يوليو حتى 14 أغسطس 1932، وأصابت نجاحا رغم الأزمة الاقتصادية الحادة التي أعقبت انهيار البورصة عام 1929 وعاشت الدورة على إيقاع هوليوود القريبة وحضرها نجوم الشاشة من أمثال غاري كوبر وشارلي شابلن وأمام 105 آلاف متفرج على استاد ميموريال كوليزيوم، تألقت الصبية الأمريكية بايبي ديدريكسون في ألعاب القوى، وفي هذه الدورة منع العداء الفنلندي بافو نورمي من الاشتراك لثبوت احترافه. وشارك 1408 لاعبا ولاعبة (127 لاعبة) من 37 دولة ((منها الصين لأول مرة)) في الدورة وقد وضعت اللاعبات في الفندق ووضع اللاعبون في القرية الأولمبية وتنافس الجميع على 116 مسابقة في 15 لعبة. وفي هذه الدورة اعتمدت التوقيت الألكتروني لأول مرة والصورة النهائية (فوتوفينيش) ومنصة التتويج والنشيد الوطني.

يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)
ألعاب أولمبية صيفية 1932
لوس أنجلوس، الولايات المتحدة
الدول المشاركة 37
الرياضيون المشاركون 1,408
المسابقات 116، في 14 رياضة
انطلاق الألعاب 30 يوليو 1932 
المفتتح الرسمي تشارلز كورتيس  
الاختتام 14 أغسطس 1932 
الموقع الرسمي الموقع الرسمي 
This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.