الإسلام في جمهورية الكونغو الديمقراطية

يُعد الإسلام دين الأقلية داخل جمهورية الكونغو الديمقراطية، إذ ينتمي الغالبية العظمى إلى مختلف الطوائف والملل المسيحية. على الرغم من اختلاف التقديرات، يسود الاعتقاد أن نحو 10% من سكان البلاد ينتمون للإسلام. عرفت الكونغو الإسلام لأول مرة من ساحل شرق إفريقيا خلال تجارة الرقيق العربية في القرن التاسع عشر، وما زال يتركز إلى حد كبير في أجزاء من شرق الكونغو، ولاسيما مقاطعة مانيما. معظم المسلمين في الكونغو من السنة ويتبعون المذهب الشافعي والمالكي من الفقه التشريعي (الفقه).

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.