الاحتجاجات العراقية 2019–20

الاحتجاجات العراقية 2019 أو ثورة تشرين هي تظاهرات اندلعت في 1 تشرين الأول 2019، في بغداد وبقية محافظات جنوب العراق احتجاجاً على تردّي الأوضاع الاقتصادية للبلد، وانتشار الفساد الإداري والبطالة. ووصلت مطالب المتظاهرين إلى إسقاط النظام الحاكم واستقالة حكومة عادل عبد المهدي، وتشكيل حكومة مؤقتة وإجراء انتخابات مبكرة. وندّد المتظاهرون أيضاً بالتدخل الإيراني في العراق وحرق العديد منهم العلم الإيراني. واجهت القوات الأمنية هذه المظاهرات بعنف شديد واستعملت قوات الأمن صنف القناصة واستُهدِف المتظاهرين بالرصاص الحي، وبلغ عدد القتلى من المتظاهرين حوالي 740 شخصا منذ بدء المظاهرات، وأُصيب أكثر من 17 ألف بجروح خلال المظاهرات ومن بينهم 3 آلاف "إعاقة" جسدية، فضلاً على اعتقال العديد من المحتجين وأيضاً قطع شبكة الانترنت. وتعتبر هذهِ الاضطرابات الأكثر فتكا في العراق منذ انتهاء الحرب الأهلية ضد تنظيم الدولة الإسلامية في كانون الأول/ديسمبر 2017. وتأجّلت التظاهرات لفترة لأجل مراسيم الزيارة الأربعينية للإمام الحسين، ثم تجددت في يوم الجمعة 25 تشرين الأول، وفي أعقاب حرق القنصلية الإيرانية في النجف في 27 تشرين الثاني 2019 سقط عشرات القتلى والجرحى وكانت أكثر أيام الاحتجاجات دموية، خاصة في محافظة ذي قار التي جرت فيها مجزرة الناصرية، والتي أدّت إلى إعلان رئيس الوزراء العراقي نيته تقديم استقالته. وفي 30 تشرين الثاني قدّم عادل عبد المهدي استقالته من رئاسة مجلس الوزراء استجابة لطلب المرجع الديني علي السيستاني، وتمهيدا لإجراء انتخابات جديدة تعمل على تهدئة الأوضاع في البلاد. ولقد أعلنت مفوضية حقوق الإنسان في العراق، ارتفاع حصيلة ضحايا الاحتجاجات خلال الشهرين الماضيين إلى 495 قتيلا وأكثر من 21 ألف جريح.

الاحتجاجات العراقية 2019–20
جزء من الاحتجاجات العربية 2018–الآن
التاريخ1 أكتوبر 2019 – حتى الآن
الموقع العراق
الأسبابالبطالة والفقر
فقدان وسوء الخدمات الأساسية
فساد الدولة
أزمة الطاقة
الطائفية
مناهضة النفوذ الإيراني
صعود تنظيم الدولة الإسلامية
الأساليبتظاهر

إضراب
اعتصام
عصيان مدني
نشاط على الإنترنت

شغب
الوضعجارية
التنازلات
المقدمة
إستقالة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي
أطراف النزاع المدني
المحتجون
ناشطون مدنيون
طلاب مدارس وجامعات
الشخصيات البارزة
علاء الركابي
(ناشط مدني من الناصرية)
الخسائر
مقتل ما لا يقل عن 30 من ضباط الشرطة، منذ بداية شهر أكتوبر 2019
مقتل ما لا يقل عن 751 متظاهراً وجرح ما يزيد عن 22000 واغتيال أكثر من 70 ناشط على مواقع التواصل الاجتماعي منذ بداية شهر أكتوبر 2019

كما أعلنت المفوضية عن اختطاف 170 شخصا من المتظاهرين ومن ساحات الاحتجاج، من دون أن يعرف مكان وجودهم حتى الآن.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.