الاشتراكية ذات الخصائص الصينية

الاشتراكية بخصائص صينية هو مصطلح جامع لمجموعة من النظريات والسياسات يرى مؤيدوها أنها تطبيق للماركسية اللينينية بما يتلائم مع الظروف الصينية خلال فترات زمنية معينة. ومن هذا المنظور، يمكن القول أن ما يطلق عليه فكر شي جين بينج هو تطبيق للماركسية اللينينية في الظروف الحالية للصين، بينما كان فكر دينج شياو بينج مناسبًا للظروف الصينية في ثمانينيات القرن العشرين. دخلت عبارة الاشتراكية ذات الخصائص الصينية حيز الاستخدام العام في عهد دينج شياو بينج لتصف عملية التحول في السياسات الاقتصادية الصينية حيث أدخلت السلطات عناصر من اقتصاد السوق بهدف دعم النمو باستخدام الاستثمار الأجنبي وزيادة الإنتاج (خاصة في الريف الصيني حيث كان 80% من سكان البلاد يعيشون) بينما حافظ الحزب الشيوعي الصيني على التزامه بتحقيق الشيوعية واحتكاره للسلطة السياسية. نصت النظرية على أن الصين كانت في المرحلة الابتدائية للاشتراكية بسبب مستوى الثروة المادية المنخفض نسبيًّا فيها، ولذلك تحتاج إلى مزيد من النمو الاقتصادي قبل أن تسعى إلى تحقيق اشتراكية أكثر مساواة، ستقود في النهاية إلى مجتمع شيوعي كما تنص عليه الأدبيات الماركسية الأصولية.

حتى عهد الرئيس الحالي للصين، شي چين بينج، تستمر الإشارة لمفهوم الاشتراكية ذات الخصائص الصينية في وثائق ومنشورات الحزب الشيوعي الصيني.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.