الاعتقاد والهداية إلى سبيل الرشاد

الاعتقاد والهداية إلى سبيل الرشاد هو كتاب للإمام أبي بكر البيهقي في بيان اعتقاد أهل السنة والجماعة على مذهب السلف الصالح وأهل الحديث وطريقة أبي الحسن الأشعري. فجاء الكتاب حاوياً لجملة من الأحاديث والآثار عن السلف في مسائل متنوعة من العقيدة، فبدأ بأول ما يجب على العبد معرفته والإقرار به، وتناول بعض المباحث المتعلقة بالأسماء والصفات، والقدر والشفاعة، والإيمان بعذاب القبر، وإثبات نبوة النبي ، والقول في آل بيت النبي وأصحابة، والقول في كرامات الأولياء، وغير ذلك، حيث اشتمل الكتاب على بيان ما يجب على المكلف اعتقاده والاعتراف به، مع الإشارة إلى أطراف أدلته على طريق الاختصار، وما ينبغي أن يكون شعاره على سبيل الإيجاز.

الاعتقاد والهداية إلى سبيل الرشاد

معلومات الكتاب
المؤلف أبو بكر البيهقي
الناشر دار عالم الكتب
الموضوع علم العقيدة وأصول الدين
الفريق
المحقق صححه وعلق عليه: كمال يوسف الحوت
المواقع
جود ريدز صفحة الكتاب على جود ريدز
ويكي مصدر كتاب الاعتقاد والهداية إلى سبيل الرشاد  - ويكي مصدر
مؤلفات أخرى
 

وقد ذكر حاجي خليفة في (كشف الظنون) أن الإمام برهان الدين البقاعي انتقاه لما قرأه على ابن حجر وسماه: (خير الزاد من كتاب الاعتقاد) فرغ منه في ذي القعدة سنة 861هـ.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.