التئام

الالتئام (ويعني حرفيًا الاكتمالالتئام الجروح هي عملية طويلة ومعقدة يقوم خلالها الجلد أو انسجة الجسم الاخرى بتصليح نفسها بسبب جرح حدث لها. في الجلد الطبيعي والمكون من طبقتين هي البشرة (الطبقة الخارجية) والادمة (الطبقة الداخلية) يعملان كطبقة واقية للجسم من البيئة الخارجية المحيطة. عندما تُصاب أو تُجرح هذه الطبقة الواقية (الجلد)، سوف تتفعل سلسلة منظمة من التفاعلات الكيموحيوية حتى يعاد إصلاح ما تم اتلافه بسبب الجرح. وهذا العمليات هي:تجلط الدم ( hemostasis)، الالتهاب، مرحلة نمو النسيج(proliferation) وإعادة تنظيم وترتيب له(maturation). في بعض الاحيان يعتبر تجلط الدم جزء من مرحلة الالتهاب وليس مرحلة منفصلة.

  • تجلط الدم: (hemostasis)تبدأ خلال الدقائق الاولى بعد حدوث الجرح، الصفائح الدموية الموجودة في الدم تبدأ تتجمع وتلتصق في مكان الجرح، وخلال هذه العملية تطرأ تغيرات على الصفائح نفسها فيتم تنشيطها لتحدث بعض التغيرات في هذه العملية. يتغير شكلها لتصبح غير منتظمة الشكل، أكثر ملائمة لعملية التجلط، وتبدأ أيضًا بافراز رسائل أو اشارات كيميائية لكي تعزز عملية التجلط. وهذا يؤدي إلى تفعيل الفبرين (fibrin) الذي يكون شبكة تعمل كمادة لاصقة، تلصق وتربط الصفائح الدموية بعضها ببعض. وهذا ينتج خثرة تعمل كسدادة تغلق فيها الفتحات التي حدثت للاوعية الدموية بسبب الجرح، لكي تقلل أو تمنع النزيف الذي حصل بسبب الجرح.
  • الالتهاب: خلال هذه المرحلة تزال الخلايا الميتة والتالفة من منطقة الجرح، ويزال معها البكتيريا والحطام ومسببات الأمراض الأخرى. وهذا يحدث خلال عملية تدعي بلعمة أو الالتقام (phagocytosis) تقوم خلالها خلايا الدم البيضاء بابتلاع البكتيريا والحطام، وافراز عوامل النمو (Growth Factor ) مشتقة من الصفيحات إلى مكان الجرح والتي تؤثر على الخلايا لتجعلها تهاجر وتنقسم إلى خلايا أكثر خلال مرحلة النمو.
  • عمليه نمو نسيج جديد : (Proliferation) في هذه المرحلة يبدأ تكون الانسجه الدمويه، وذلك من خلال افرازت خلايا من بطانة الاوعية الدموية لتكوين اوعية دموية جديدة، اما في عمليه تكوين النسيج الحُبيبي والليفي، فان الحُبيبات تكون وتنمو من خلال الانسجة الخلوية الخارجية (ECM) بواسطة افراز الكولاجين والفبرونيكتين. في نفس الوقت اعاده تكوين نسيج الضهاره (epidermis)تحدث من خلال نمو وزحف خلايا نسيج الضهاره إلى اعلى الجرح مغطيه الانسجه الجديده.
  • تتقلص منطقه الجرح من خلال تقلص خلايا الاليف العضليه في حجمها بالتالي انقباض الجرح من الحواف في آليه تشبه كالتي في العضلات الملساء.في حين الخلايا غير مفيده تموت في عمليه الموت البرمجي(apoptosis).
  • عمليه النضج أو اعاده التشكيل النسيجي(maturation) : تحدث من خلال اعادة ترتيب الكولاجين بخطوط متوترة وقتل الخلايا غير المفيدة من خلال الموت البرمجي .
التئام الجرح في اليد
مراحل التئام الجرح خلال الايام التاليه.
0 3 17 30

عمليه التئام الجرح عملية معقدة وهشة، في حاله اي تداخل أو فشل خلال هذه العملية قد يتاذى الجرح ويتحول إلى جرح مزمن غير قبل للشفاء. هنالك بعض العوامل التي تؤثر على التئام الجروح هي: السكري، امراض الاوعية الدموية وامراض اختلال العمليات الأيضية التي تصيب كبار السن.

العناية بالجرح تشجع وتزيد من سرعة شفاء الجرح وذلك عن طريق التنظيف والحماية من الإصابة بجرح مرة اخرى أو حدوث اي عدوى. بالنظر إلى كل مريض وحاجاته، تتراوح تلك العناية من شكلها الابسط "الاسعافات الاولية" إلى متخصصي التمريض الشامل من تمريض الجروح والفغر(ostomy) ( جرح صناعي في الجلد لاستئصال عضو ما ) والتمريض الخاص بمرضى التحكم اللاإرادي لللافراز الشرجي والبولي الزائد(Continence nursing) ومركز رعاية الحروق.

أما في الطب النفسي وعلم النفس، فإن الالتئام هو عملية يتم من خلالها معالجة العصاب والذهان وصولًا للدرجة التي يستطيع عندها المريض القدرة على الحياة بطريقة طبيعية أو إتمام عملية الوجود دون أن يخضع لظاهرة نفسية مرضية. قد تشمل هذه العملية العلاج النفسي والعلاج بالأدوية ومعالجة المناهج الروحية التقليدية بطريقة متزايدة.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.