التحكم والقوة في العلاقات التعسفية

السلطة والتحكم في العلاقات المسيئة أو التعسفية (بالإنجليزية: Power and control in abusive relationships)‏ أو(السيطرة القسرية (بالإنجليزية: coercive control)‏ أو السلوك المسيطر (بالإنجليزية: controlling behaviour)‏) هي طريقة يكتسب من خلالها الشخص المعتدي (المتعسف أو المسيئ) السيطرة على الضحية ويحافظ عليها وذلك لأغراض تعسفية مثل الاعتداء النفسي والجسدي والجنسي. ويستخدم الشخص المعتدي تكتيكات متعددة لممارسة السلطة والسيطرة على غيره، وتعتبر هذه التكتيكات في حد ذاتها مسيئة نفسيا. ويهدف المعتدي إلي السيطرة وتخويف الضحية أو التأثير عليها لتشعر بأنها ليس لديها نفس حقوق أو صلاحيات المعتدي في العلاقة. وبالتالي أقل منه شأنا.

يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

يتحكم المتلاعبون والمسيئون بضحاياهم من خلال مجموعة من التكتيكات، من بينها التعزيز الإيجابي (مثل الثناء أو قصف الحب أو الابتسام أو الهدايا) أو التعزيز السلبي أو التعزيز الجزئي المتقطع، والعقاب النفسي (مثل الإزعاج والمعاملة الصامتة والألفاظ النابية والتهديدات ، والتخويف ، ورحلة الذنب) والتكتيكات الصادمة (مثل الإساءة اللفظية أو الغضب المتفجر). وقد تنشأ نوع من الترابط المؤلم بين المعتدي والضحية نتيجة لدورة الإساءة المستمرة، والتي يقوم فيها التعزيز المتقطع للمكافأة والعقاب بخلق روابط عاطفية قوية قد تكون مقاوِمة للتغيير.

كما تستخدم استراجيات أخرى كالعزلة، وألعاب العقل. وقد يكون الضحية مدمنا للكحول أو المخدرات مما يسهل من عملية زعزعة استقراره.

بعض أنواع الشخصية تشعر بالاضطرار للسيطرة على الآخرين.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.