التدخل بقيادة الولايات المتحدة في سوريا

يشير التدخل الذي تقوده الولايات المتحدة في الحرب الأهلية السورية إلى دعم الولايات المتحدة قوات سوريا الديمقراطية وللمعارضة السورية خلال الحرب الأهلية السورية، والمشاركة النشطة للجيش الأميركي ضد الدولة الإسلامية في العراق والشام، وضد جبهة النصرة من عام 2014. منذ عام 2017، استهدفت الولايات المتحدة أيضا مواقع عسكرية تابعة للحكومة السورية.

التدخل بقيادة الولايات المتحدة في سوريا
جزء من التدخل العسكري ضد داعش (عملية العزم الصلب
التورط الأجنبي في الحرب الأهلية السورية في الحرب الأهلية السورية،
والحرب على الإرهاب

صواريخ توماهوك تطلق من السفن الحربية يو إس إس بحر الفلبين ويو إس إس أرلي بيرك على أهداف لداعش في مدينة الرقة
التاريخ22 سبتمبر 2014 – الآن
(6 سنوات، و5 شهور، و 2 أسابيع)
الموقعسوريا
النتيجةمستمر
  • ما يزيد على 11,200 من ضربات الولايات المتحدة والقوات المتحالفة معها أصابت مواقع داعش
  • آلاف الأهداف دمرت وقتلت الآلاف من مقاتلي داعش
  • الولايات المتحدة وحلفاؤها يزودون قوات سوريا الديمقراطية التي يقودها الأكراد بالأسلحة والمستشارين
  • برنامج تدريب المتمردين الذي تدعمه الولايات المتحدة مستمر
  • قوات المارينز الأمريكية وقوات العمليات الخاصة منتشرة في سوريا (حوالي 2000 جندي في أوائل ديسمبر 2017))
المتحاربون
تحالف الدول الأجنبية في الحرب الجوية

قوة المهام المشتركة – عملية العزم الصلب

قوات التحالف البرية
 كردستان العراق (مشاركة محدودة)

قوات برية محلية
قوات سوريا الديمقراطية

تنظيم الدولة الاسلامية


تنظيم القاعدة

الحزب الإسلامي التركستاني في سوريا


حركة أحرار الشام الإسلامية (Nov. 2014 airstrikes, intentionality disputed)
القادة والزعماء
دونالد ترامب (since January 2017)

باراك أوباما (until 20 January 2017)
تشاك هيغل (until 2015)
آشتون كارتر (until 2017)
جيمس ماتيس (since 2017)
لويد أوستن
جيمس إل. تيري
Joseph Votel
ستيفن تاونسند
لارس لوكه راسموسن
هيلي تورنينج-شميت
تيريزا ماي (since July 2016)
ديفيد كاميرون (until 13 July 2016)
ستيفن هيليير
رجب طيب أردوغان
أحمد داوود أوغلو
عصمت يلماز
خلوصي آكار
توني أبوت
مالكولم تورنبول
تريفور جونز 
ديفيد جونستون
فرانسوا أولاند
جان إيف لودريان
بيير دي فيليرز
أنغيلا ميركل
أورسولا فون دير لاين
Volker Wieker
عبد الله الثاني بن الحسين
عبد الله النسور
سلمان بن عبد العزيز آل سعود
عبد الله بن عبد العزيز آل سعود (Died 2015)
محمد بن سلمان آل سعود
محمد السادس بن الحسن
عبد الإله ابن كيران
بوشعيب عروب
خليفة بن زايد آل نهيان
حمد بن عيسى بن سلمان آل خليفة
تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني
حمد بن علي العطية
قالب:بيانات بلد Syrian Kurdistan صالح مسلم محمد
مسعود برزاني
ستيفن هاربر (until November 2015)
جاستن ترودو (until February 2016)
توماس جاي لوسون (until February 2016)

Yvan Blondin (until February 2016)
أبو بكر البغدادي (Leader)

أبو علي الأنباري 
(Deputy Leader of ISIL)
أبو محمد العدناني  (Spokesperson)
أبو أيمن العراقي  (Head of Military Shura)
Abu Suleiman  (Replacement Military Chief)
أبو علي الأنباري  (Deputy, Syria)
Akram Qirbash 
(Top ISIL judge)
أبو عمر الشيشاني  (Chief commander in Syria)
أبو سياف (داعش)  (Senior ISIL economic manager)
Abu Khattab al-Kurdi  (Commander of the assault on Kobanî)


أبو الخير المصري  (al-Qaeda deputy leader)
أبو جابر الشيخ (Emir of Tahrir al-Sham, 2017–present)
أبو محمد الجولاني (Leader of the al-Nusra Front)
Abu Humam al-Shami (al-Nusra Military Chief)
Abu Hajer al-Homsi  (top al-Nusra military commander)
أبو فراس السوري  (al-Nusra Spokesman)
Abu Muhammed al Ansari 
(al-Nusra Emir of the محافظة إدلب)
أحمد سلامة مبروك  (al-Nusra senior commander)
محسن الفضلي  (Leader of Khorasan)
Sanafi al-Nasr 
جماعة خراسان 
Said Arif  (Jund al-Aqsa Military Chief)
أبو عمر التركستاني  (TIP and al-Nusra military commander)


أبو جابر الشيخ (2014–2015)

Abu Yahia al-Hamawi (2015–2017)
القوة
قوات التحالف:

Coalition forces-air

قوات برية للتحالف


قوات محلية

تنظيم الدولة الإسلامية:

القاعدة:

  • Tahrir al-Sham: 31,000+
  • Khorasan: 50
  • Jund al-Aqsa: 2,100

Ahrar al-Sham:

  • 26,000–30,000+
الإصابات والخسائر
الولايات المتحدة:

Jordan:

Islamic State of Iraq and the Levant:
  • 7,396 fighters killed (SOHR claim, November 2017)

القاعدة:

  • 298+ killed

جيش السنة:

  • 12 killed

أحرار الشام:

  • 3 killed
3,020 civilians killed by Coalition airstrikes in Syria
2,142+ civilians killed by ISIL
Over 420,000 civilians displaced or fled to other countries
Number of militants killed possibly higher, due to them covering up their losses.

زودت الولايات المتحدة أولا مقاتلي الجيش السوري الحر بمساعدات غير قاتلة (بما في ذلك حصص غذائية وشاحنات صغيرة)، ولكنها بدأت بسرعة في توفير التدريب والمال والاستخبارات لقادة المتمردين السوريين الذين تم اختيارهم. خلال الحرب الأهلية السورية، التي بدأت في عام 2011، حاول برنامجان أميركيان مساعدة المتمردين السوريين. وكان أحدهم برنامجا عسكريا خطط لتدريب وتجهيز 15 ألف متمرد سوري لكنه ألغي في عام 2015 بعد أن أنفق 500 مليون دولار ولم ينتج سوى بضع عشرات من المقاتلين. نفذت وكالة المخابرات المركزية برنامجا سريا قيمته 1 بليون دولار حقق نجاحا أكبر، ولكن دمره القصف الروسي وألغته إدارة ترامب في منتصف عام 2017.

بدأت الولايات المتحدة مهام المراقبة على مواقع الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) في سوريا في سبتمبر 2014. وفي 22 سبتمبر 2014، بدأت الولايات المتحدة والبحرين والأردن وقطر والسعودية والإمارات العربية المتحدة في مهاجمة تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام داخل سوريا، وكذلك جماعة خراسان في محافظة إدلب إلى الغرب من حلب وجبهة النصرة حول الرقة، في إطار التدخل العسكري ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام.

كانت الضربة الصاروخية التي نفذتها الولايات المتحدة على قاعدة الشعيرات الجوية في 7 أبريل 2017 هي المرة الأولى التي تصبح فيها الولايات المتحدة مقاتلا مباشرا متعمدا ضد الحكومة السورية، ومثلت بداية سلسلة متعمدة لعمل عسكري مباشر من جانب الجيش الأميركي ضد القوات الحكومية السورية والقوات الموالية للحكومة في الفترة من مايو إلى يونيو 2017 وفبراير 2018.

في منتصف يناير 2018، أشارت إدارة ترامب إلى أنها تعتزم الإبقاء على وجود عسكري مفتوح في سوريا للتصدي لنفوذ إيران والإطاحة بالرئيس السوري بشار الأسد.

قُتل عنصر في الجيش السوري وأصيب اثنان آخران في هجوم بقنبلة نفذته طائرة أمريكية في 17 آب 2020 قرب ريف الحسكة شمال شرقي سوريا. كان موقع الهجوم حاجزاً لقوات الجيش السوري تحت سيطرة القوات الكردية. ووقع الحادث بعد لحظات من منع دورية أمريكية من المرور عبر حاجز للجيش في المنطقة.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.