التشكيك (الجنسانية والجندر)

تشكيك الشخص في توجهه الجنسي أو هويته الجنسية أو نوعه الاجتماعي (جندر) أو ثلاثتهما معًا، هي عملية استكشافية يمر بها الأشخاص الذين قد يكونوا غير متأكدين، أو ما يزالوا يستكشفون، أو يشعرون بالقلق إزاء تحديد وصم اجتماعي لأنفسهم لأسباب مختلفة. يُضاف حرف Q أحيانًا إلى نهاية الاختصار مجتمع الميم «LGBT» (L: Lesbian «مثلية»، G: Gay «مثلي»، B: Bisexual «مزدوج/مزدوجة التوجه الجنسي»، T: Transgender «العابر/العابرة جندريًا»)، ليُشير إلى أحرار الجنس «Queer» أو متشكك/ متشككة «Questioning».

لا يتطابق التوجه الجنسي أو الهوية الجنسية أو الجندر مع بعضهما البعض دائمًا، فقد يعرّف الشخص عن نفسه على أنه غيري/غيرية الجنس مثلًا، ويكون منجذبًا إلى شخص من الجنس الآخر ولديه علاقات جنسية مع شخص من الجنس ذاته في آن واحد، دون أن يعرّف عن نفسه بأنه مزدوج/مزدوجة التوجه الجنسي بالضرورة. تُعتبر المسألة المتمثلة في أن المرء لا يحتاج إلى التماهي مع أي وصم جندري أو جنساني مسألةً هامةً نسبيًا على الصعيد العام والاجتماعي في يومنا هذا، جنبًا إلى جنب مع مسألة الانسيابية الجندرية والجنسية التي تُناقش ويجري تقبّلها علانيةً في المجتمع المعاصر. يشعر الأشخاص الذين لا يُعرفون عن أنفسهم بصفتهم ذكورًا أو إناثًا أو عابرون جندريًا أو وغيريي الجنس أو مزدوجي التوجه الجنسي أن جنسانيتهم متسمة بالانسيابية، وقد يعرّفون عن أنفسهم على أنهم محايدين جندريًا أو أحرار الهوية الجندرية أو لا منتمين إلى الثنائية الجنسية/الجندرية أو معدومي الهوية الجندرية.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.