التطهير العرقي للجورجيين في أبخازيا

التطهير العرقي للجورجيين في أبخازيا والمعروف أيضًا باسم مجازر الجورجيين في أبخازيا والإبادة الجماعية للجورجيين في أبخازيا (بالجورجية: ქართველთა გენოციდი აფხაზეთში)، وفقًا للمصادر الجورجية، يُشير إلى التطهير العرقي والمجازر والإزالة الجماعية القسرية للآلاف من المنحدرين من أصل جورجي الذين يعيشون في أبخازيا خلال الحرب في أبخازيا في الفترة 1993-1992 و1998 على أيدي الانفصاليين الأبخاز وحلفائهم. قُتل كل من الأرمن واليونانيين والروس والأبخاز المعارضين. وأصبح ما يقارب من 200،000 إلى 250،000 من المواطنين الجورجيين مُشردين داخليًا. اعترفت بالتطهير العرقي والمذابح ضد الجورجيين رسميًا اتفاقيات منظمة الأمن والتعاون في أوروبا عامي 1994 و1996 ومرة أخرى سنة 1997 خلال مؤتمرات قمم بودابست ولشبونة وإسطنبول، وأدانت «مُرتكبي جرائم الحرب التي جرت خلال هذا الصراع». وفي 15 مايو 2008، اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة -بأغلبية 14 صوتًا مقابل 11 صوتًا وامتناع 105 أعضاء عن التصويت- قرارًا بالقرار A/RES/62/249 «تشدد فيه على أهمية الحفاظ على حقوق الملكية للاجئين والمشردين داخليا من أبخازيا، جورجيا، ومنهم ضحايا «التطهير العِرقي» المبلغ عنه، وتُطالب جميع الدول والأعضاء بمنع الأشخاص الخاضعين لولايتها من الحصول على ممتلكات داخل إقليم أبخازيا وجورجيا في انتهاك حقوق العائدين». وقد أصدر مجلس الأمن الدولي سلسلة من القرارات مطالبةً من أجل وقف إطلاق النار.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.