الجامع الكبير (صنعاء)

الجامع الكبير بصنعاء القديمة هو جامع بني في عهد الرسول محمد بن عبد الله في السنة السادسة للهجرة وهو أحد أقدم المساجد الإسلامية. أمر بتوسعته الخليفة الأموي الوليد بن عبد الملك والولاة من بعده. وقد عثر علماء الآثار عام 2006م بإشراف خبيرة الآثار الفرنسية الدكتورة ماري لين على آثار سراديب وآثار لبناء قديم لا زالت تلك الآثار تحت الدراسة , وقد اكتشف كشف أثري مهم قبل ذلك بسنوات أثناء إزالة الجص من الجدران حيث تم كشف أثري مذهل حيث اكتشف اثني عشر مصحفا قديما أحدها كتب بخط الإمام علي وكذلك أربع آلاف مخطوطة عربية نادرة من صدر الإسلام ومراسلات من العهد الأموي وهذه النفائس محفوظة الآن بمكتبة الجامع . وهناك مايدل أن هذا الجامع بني على أنقاض قصر غمدان السبئي الشهير بصنعاء، وجدير بالذكر أن أبواب الجامع الفولاذية ترجع لقصر غمدان وعليها كتابة بخط المسند.

الجامع الكبير
الجامع الكبير بصنعاء عام 1907م.
الجامع الكبير (صنعاء)
موقع لجامع الكبير بصنعاء
معلومات أساسيّة
الإحداثيات الجغرافية 15°21′11″N 44°12′54″E
الانتماء الديني الإسلام
المنطقة  اليمن
المحافظة صنعاء
المدينة صنعاء القديمة
تاريخ الرسامة القرن 7 - 8 للميلاد
الطبيعة مسجد
الوضع الحالي يستخدم طبيعي
الزعيم الروحي في البداية النبي محمد وفيما بعد
الخليفة الأموي الوليد بن عبد الملك
نوع العمارة مسجد
الطراز المعماري أموي
بدء الإنشاء 630 م / 6 هـ
تاريخ الانتهاء ترميم 705 و 715 م
المواصفات
الطول 80 م
العرض 60 م
المآذن 2
المواد المستخدمة الطوب والحجر

ألحقت أمطار غزيرة هطلت في صنعاء عام 1385 هـ / 1965م أضراراً في سقف المسجد في الزاوية الشمالية الغربية. وخلال أعمال الترميم والصيانة أكتشف العمال قبو كبير يحتوي آلاف من المخطوطات القرآنية التي عرفت بمخطوطات صنعاء ومواد أخرى.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.