الحرب الحديثة المبكرة

ترتبط الحرب الحديثة المبكرة ببدء استخدام البارود على نطاق واسع وتطوير أسلحة مناسبة كي تستخدم في المتفجرات، بما في ذلك المدفعية والأسلحة النارية؛ لهذا السبب يُشار إلى هذه الحقبة أيضًا باسم عصر حرب البارود (مفهوم طرحه مايكل روبرتس في الخمسينيات من القرن العشرين). تُعتبر هذه الفترة بأكملها مندرجة ضمن عصر الشراع، والتي هيمنت بشكل خصوصي على التكتيكات البحرية في العصر، بما في ذلك استخدام البارود في المدفعية البحرية.

كانت جميع القوى العظمى في أوروبا وإمبراطوريات البارود الإسلامية تخوض بفعالية العديد من الحروب طوال هذه الفترة، والتي جُمعت وفقًا للجغرافيا والتسلسل الزمني على النحو التالي:

  • الحروب الدينية في أوروبا بين عامي 1520 و1640 (بما في ذلك حرب الثلاثين عامًا وحرب الثمانين عامًا وحرب الممالك الثلاث)، والحرب الفرنسية الإسبانية (1635-1959)، وحروب الشمال، والحروب البولندية السويدية، والحروب الروسية السويدية؛
  • الحروب الروسية التركية، والحروب العثمانية الهابسبورغية، والحروب العثمانية الأخرى في أوروبا.
  • في القرن الأفريقي (شبه الجزيرة الصومالية)، وغزو سلطنة العدل لإثيوبيا، ومشاركة المماليك والعثمانيين والبرتغاليين.
  • في آسيا، الحرب الفارسية البرتغالية، وحملات نادر، وغزوات المغول، والحملات الصينية العشر الكبرى، والحروب الإنكليزية الميسورية؛
  • طوال القرن الثامن عشر، كانت هناك «حرب المئة عام الثانية»، وهي عبارة عن مصطلح يضم حرب التسع سنوات، وحرب السبع سنوات، وحرب الخلافة الإسبانية، وحرب الخلافة النمساوية، وحرب الاستقلال الأمريكية (الحرب الثورية الأمريكية)، والحروب الثورية الفرنسية، والحروب النابليونية في أواخر الثامن عشر إلى أوائل القرن التاسع عشر والتي تمثل نهاية هذا العصر.
This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.