الحملة الفرنسية على مصر

الحملة الفرنسية على مصر هي حملة عسكرية قام بها الجنرال نابليون بونابرت على الولايات العثمانية مصر والشام (1798-1801م) بهدف الدفاع عن المصالح الفرنسية، منع إنجلترا من القدرة على الوصول للهند، وكذلك كان للحملة أهداف علمية. كانت بداية الحملة هي حملة البحر المتوسط عام 1798، وهي سلسلة من المعارك البحرية شملت السيطرة على مالطا.

الحملة الفرنسية على مصر
جزء من حملة البحر المتوسط 1798
معلومات عامة
التاريخ 1 يوليو 1798 – 2 سبتمبر 1801
(3 سنوات، و2 شهور، و 1 يوم)
الموقع مصر، الشام
النتيجة نصر عثماني-بريطاني
احتلال أولي فرنسي لمصر وإنهاء الحكم المملوكي لإياله مصر
فشل البعثة الفرنسية للشام
استسلام القوات الفرنسية في مصر
المتحاربون
الدولة العثمانية

 الإمبراطورية البريطانية

الجمهورية الفرنسية الأولى
القادة
سليم الثالث

يوسف ضياء الدين باشا الأعمى
مصطفى باشا
أحمد باشا الجزار
مراد بك
إبراهيم بك
سيدني سميث
رالف أبركرمبي (ت.م.ب)
هوراشيو نيلسون

نابليون بونابرت

كليبر 
توماس ألكسندر دوماس
جاك فرانسوا مينو  

القوة
الدولة العثمانية: 220,000
  • جيش مصر: 80,001
  • جيش رودس: 20,000
  • جيش سوريا: 20,000
  • جيش الشرق: 30,000
  • الاحتلال الثاني لمصر: 60,000

بريطانيا العظمى: 30,000

40,000+ رجل (برا)
الخسائر
50,000 قتيل أو جريح
15,000 سجين
15,000 قتيل أو جريح
8,500 سجين

من الناحية العلمية، أدت الحملة إلى اكتشاف حجر رشيد، واضعة بذلك حجر الأساس لعلم المصريات. بالرغم من تحقيق بعض الانتصارات، ونجاح الحملة في البداية، إلا أن نابليون اضطر إلى الانسحاب بجيشه لعدة أسباب منها حدوث اضطرابات سياسية في فرنسا، النزاعات في أوروبا، وكذلك الهزيمة في معركة أبي قير البحرية.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.