الخالق في البوذية

يرفض الفكر البوذي بإستمرار فكرة الإله الخالق. يعلِّم هذا الفكر مفهوم الآلهة والسماوات وإعادة الخلق في مذهب سامسارا لكنه لا يعتبر أيًا من هذه الآلهة كخالق. تفترض البوذية أن الآلهة الدنيوية مثل الإله "ماهابراهما" يساء فهمها لتكون بمثابة إله. يتبع علم الوجود البوذي عقيدة نشأة المعتمدين حيث تنشأ جميع الظواهر اعتمادًا على ظواهر أخرى. لذلك لا يمكن الاعتراف أو تمييز أي منبع أساسي ثابت ومستقل لأي ظاهرة.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.