الخطوط الجوية العراقية

الخطوط الجوية العراقية: تعتبر أكبر خطوط للملاحة الجوية في العراق وهي عضو في الاتحاد العربي للنقل الجوي. تأسست الخطوط الجوية العراقية عام 1945 من قبل جمعية الطيران العراقية وكانت تستخدم في بداية نشوئها الطائرات البريطانية. في السبعينيات سمحت الولايات المتحدة لطائرات الخطوط الجوية العراقية باستعمال مطار جون كينيدي العالمي في نيويورك.

الخطوط الجوية العراقية
 


إياتا
IA
إيكاو
IAW
رمز النداء
IRAQI
تاريخ الإنشاء 1945
الجنسية العراق  
المطارات الرئيسية مطار بغداد الدولي, مطار البصرة الدولي, مطار اربيل الدولي, مطار النجف الدولي ، مطار السليمانية الدولي ، مطار الناصرية الدولي
حجم الأسطول 32 + (45 طائرة في الطلب)
الوجهات 43
الشركة الأم الحكومة العراقية
الشعار لكُل العراقيين
المقرات الرئيسية  العراق - بغداد
موقع ويب iraqiairways.com.iq

تأسست الخطوط الجوية العراقية بواسطة جمعية الطيران العراقية (نادي فرناس الجوي حاليا) حين قررت هيئتها الأداريه بتارخ 5/18 /1938 استثمار فائض حملة التبرعات الوطنية الشاملة التي أثمرت في تمكين القوة الجوية العراقية آنذاك من شراء 15 طائرة قاصفة ومقاتلة إيطالية (بريدا وسافوي) وكان الفائض مقداره 23000 دينار عراقي مكنها من شراء ثلاثة طائرات بريطانية (دي هافيلاند دراغون رابيد) وصلت بغداد بتاريخ 10/1 /1938 وباشرت رحلاتها إلى كل من إيران وسوريا وبقيت مصلحة الخطوط الجوية العراقية تابعة للجمعية لغاية 1/1 /1946 حين ضمتها الحكومة لمصلحة السكك الحديدية ، ومن أهم الشخصيات التاريخية التي تولت أدارتها صباح نوري السعيد.

لم تؤثر حرب الخليج الأولى على رحلات الخوط الجوية العراقية ولكن بعد حرب الخليج الثانية توقفت الرحلات بصورة شاملة نتيجة فرض الحصار الدولي على العراق من قبل الأمم المتحدة. وقبل غزو العراق 2003 كان العراق يمتلك 17 طائرة لنقل المسافرين وتم نقل معظمها إلى أماكن سرية أو دول مجاورة مثل الأردن وتونس وإيران. بعد غزو العراق 2003 وتحديداً في 30 مايو 2003 قررت الخطوط الجوية العراقية مزاولة رحلاتها العالمية وكانت أول رحلاتها في 3 أكتوبر 2004 من بغداد إلى عمان عاصمة الأردن وفي 6 نوفمبر 2004 تمت رحلة بين بغداد وطهران في إيران.

منذ أغسطس 2005 قامت الخطوط الجوية العراقية برحلات إلى دمشق وعمان والكويت وبيروت والقاهرة وطهران ومشهد ودبي وإسطنبول وأنطاليا وستوكهولم وكوبنهاكن ودوسلدورف وجدة واثينا وكراتشي والمنامة وفرانكفورت ولندن إضافة إلى الرحلات الداخلية بين المدن الرئيسية الكبيرة في العراق مثل بغداد والبصرة والموصل والنجف واربيل والسليمانية. تمتلك الخطوط الجوية العراقية في الوقت الحالي (2011) 20 طائرة بوينغ 727-200 وبوينغ 737-200 وبوينغ 767-200 وبومباردييه سي آر جيه 900.

في عام 2008 قامت الحكومة العراقية بالتعاقد مع شركة بوينغ الأمريكية لشراء 40 طائرة جديدة من طرازيها الجديدين 737 و787 دريملاينر مع حق شراء 15 طائرة اضافية على ان يتم تسليمها خلال عام 2013 وبقيمة كليّة للعقد بلغت 5،5 مليار دولار.

كما وقّعت الحكومة العراقية عقدا مع شركة بومباردييه الكندية لشراء 10 طائرات من طراز سي آر جيه 700 ذات الحجم المتوسط أو الإقليمي مع حق شراء 10 طائرات أخرى مستقبلاً. وقد بدأ تسليم أول طائرة من طراز بومباردييه سي آر جيه 900 قادمة من زيورخ إلى مدينة أربيل في أكتوبر 2008 وقد سلمت باللون الأزرق وهو لون الشركة المصنعة وليس لونا جديدا للخطوط الجوية العراقية كما اشاع.

وفي اطار اخر تعاقدت الخطوط الجوية العراقية على شراء طائرات من شركة إيرباص العالمية والبالغ عددها في الصفقة 8 طائرات اثنتان من نوع (A321-214) وستة أخرى من طراز (A320-214) وقد اشترت أيضا طائرة خارج الطلبية المذكورة وهي من طراز ايرباص (A330-200) وتعد هذه الخطوة تقدما ملحوظا في عملية اعادة بناء وهيكلة اسطول شركة الخطوط الجوية العراقية بعد حل قضية التعويضات مع نظيرتها الكويتية ووقعت الشركة عقدا مع بوينغ مؤخرا نص على تزويد العراقية بستة طائرات من طراز بوينغ (B777-200LR) ذات المدى الطويل وقد استلمت العراقية واحدة من اصل ست طائرات ستستلمها خلال السنتين المقبلتين وقد بلغ عدد الطائرات الداخلة في خدمة الاسطول هي خمس طائرات لهذا العام.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.