السعودية وأسلحة الدمار الشامل

لم تحتفظ المملكة العربية السعودية رسميا بأسلحة الدمار الشامل ولا تمتلكها. وفي الحقيقة، وقعت المملكة العربية السعودية على اتفاقية حظر استحداث وإنتاج وتكديس الأسلحة البيولوجية والتكسينية في عام 1972، ووافقت عليها. ومع ذلك، خططت المملكة العربية السعودية للمؤسسات النووية، ووفقًا لبعض الملاحظات، يمكن أن تقود خططها إلى أسلحة نووية. وفقًا لبعض التقارير، الرياض لديها اتفاق مزعوم مع باكستان بشأن مشاريع الأسلحة النووية. وعلاوة على ذلك، هناك ادعاءات بأن المملكة العربية السعودية قد استخدمت أسلحة كيميائية وبيولوجية في اليمن.

وفي عام 2018، أكد ولي عهد الأمير محمد بن سلمان على 60 دقيقة أن المملكة العربية السعودية ستطور أسلحة نووية إذا نجحت إيران في التفجير، مما سبب انعدام الثقة على نطاق واسع في البرنامج النووي السعودي.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.