العبودية في كندا

تتضمن العبودية في كندا كلا من العبودية التي مارستها الشعوب الأولى في الأرض والتي تضم الآن كندا قبل الإستعمار الأوروبي بالإضافة إلى العبودية تحت الاستعمار الأوروبي وهذه الأخيرة التي تعتبر القائمة بصورة نظامية في عام 1830. ولكن لم تكن تلك نهاية استرقاق البشرية في كندا كشكل من أشكال العبودية، بالأخص الاتجار بالبشر لا زالت تحدث اليوم ضمن حدودها. كان بعض العبيد من أصل إفريقي ولكن الأغلب كانوا من سكان البلد الأصليين (عادة ما يسمون بانيس، من المحتمل فساد باوني-شعب أمريكي أصلي ) العبودية في جغرافية كندا الحالية كانت تمارس من قبل جماعات السكان الأصليين. بينما لم يكن هناك أي تجارة كندية كبيره في العبيد الأفارقة، طالما أستعبد الشعب المحلي منافسيهم وعدد قليل جداً (أحياناً لا شيء خلال عدة سنوات ) كانوا يُشترون من قبل مدراء الاستعمار( نادراً بواسطة المستوطنون ) حتى 1833، عندما ألغى البرلمان البريطاني العبودية عبر الإمبراطورية البريطانية.( هناك دائماً غموض حول التاريخ الذي حدث به ذلك، ألغت بريطانيا تجارة الرقيق في عام 1807 ولكنها لم تلغي العبودية نفسها حتى 1833، فعلياً لم ينفذ الأمر حتى السنة التالية). عدد قليل من العبيد الأفارقة كانوا قد جُلبوا كعبيد (ممتلكات شخصية) قسراً بواسطة الأوروبيين إلى فرنسا الجديدة وأكاديا وأخيراً إلى أمريكا الشمالية البريطانية خلال القرن السابع عشر. أولئك الذين في كندا قدموا من المستعمرات الأمريكية كما أنه لا يوجد حمولات سفن من الأمتعة البشرية قدمت إلى كندا مباشرةً من أفريقيا. ويعتقد أن عدد العبيد في فرنسا الجديدة يصل المئات، كانوا خدماً بالمنازل وعمالاً بالمزارع. لم يكن هناك مزارع واسعة النطاق في كندا، بالتالي لم يكن هناك مزارع واسعة النطاق للقوى العاملة من العبيد للصنف الذي كان موجوداً في أغلب المستعمرات الأوروبية وفي الأمريكيتين الجنوبية، من فرجينيا إلى جزر الهند الغربية إلى البرازيل. ولأن دور أوائل كندا في تجارة الرقيق عبر المحيط الأطلسي كان طفيفاً جداً، كثيراً ما تغلب على تاريخ العبودية في كندا الاسترقاق الأكثر عنفاً يمارس في أي مكان آخر بالأمريكيتين- أشهرها في أمريكا الجنوبية والمستعمرة الكاريبية. ذكر أفوا كوبر أن العبودية " أفضل سر محفوظ لدى كندا، مقفل داخل الخزنة الوطنية "

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.