العلاقات الخارجية في عهد عبد العزيز آل سعود

العلاقات الخارجية في عهد عبد العزيز آل سعود كانت البحرين والكويت الانطلاقة الأولى لبدء تشكل العلاقات الخليجية، وكانت البحرين قد بدأت العلاقة منذ تأسيس الدولة السعودية الأولى، غير أن هذه المواقف كانت انطلاقة أخرى تجاه الملك عبد العزيز ووالده الإمام عبد الرحمن عندما واجهت الدولة السعودية الثانية مأزقًا في استعادة نجد، واستضافت البحرين عام 1891م أول رحلة خارج نجد للإمام عبد الرحمن وابنه عبد العزيز، وكانت البحرين إحدى أهم ثلاث محطات مر بها عبد العزيز مع والده، كان أولها قطر ثم تلتها المنامة وآخرها الكويت التي وصلها في منتصف عام 1301هـ (1892م) واستقر فيها عقدًا من الزمن. حيث قام عبد العزيز ال سعود بزيارة الكويت عام 1910م وعام 1915م، وعام 1936م، والبحرين عام 1930م، وعام 1939م، وأوفد العديد من وزرائه للقيام بزيارة تلك الدول.

جزء من سلسلة مقالات سياسة السعودية
المملكة العربية السعودية
  • السعودية
  • آل سعود
  • السياسة

وإيماناً بأهمية دور المملكة حرص القادة منذ عهد الملك عبد العزيز حتى الوقت الحاضر على الإسهام بدور مؤثر في تأسيس أهم المنظمات العالمية والإقليمية ودعمها مثل الأمم المتحدة. وجامعة الدول العربية. ومنظمة المؤتمر الإسلامي. ومجلس التعاون لدول الخليج العربية.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.