الكرة الشاملة

الكرة الشاملة (بالهولندية: totaalvoetbal) مصطلح يطلق على نظرية تكتيكية ذات أهمية في رياضة كرة القدم. تنص على أن أي لاعب في الملعب (باستثناء حارس المرمى) يستطيع إشغال مركز لاعب آخر من نفس الفريق. كانت الكرة الشاملة في ذروتها مع فريق أياكس أمستردام بين الأعوام 1969-1973، وتمّ استخدامها من قبل المنتخب الهولندي في كأس العالم 1974. يعود الفضل في إنشاء هذه النظرية إلى مدرب هولندي مشهور يدعى يوهان كرويف والذي كان يدرّب فريق أياكس أمستردام والمنتخب الهولندي في ذاك الوقت. في الكرة الشاملة إذا غيّر أحد اللاعبين مركزه، يتم تغطية مركزه السابق من قبل لاعب آخر من نفس الفريق. وبهذه الطريقة يتم الحفاظ على نفس الهيكل التشكيلي المرسوم من قبل المدرّب. إذا نظرنا إلى هذا الأسلوب الكروي المرِن، سنستنتج أن لا يوجد مركز ثابت للاعب في الملعب باستثناء حارس المرمى، فأي لاعب يستطيع أن يتحوّل بنجاح إلى مهاجم أو لاعب وسط أو حتى مدافع.

نجاح الكرة الشاملة يعتمد بشكل كبير على مدى تأقلم كل لاعب في الفريق. وبالتحديد القدرة على تغيير المراكز بسرعة وفقًا لحالة اللعب. نظرية اللعب هذه تتطلب من اللاعبين تغطية أكثر من مركز بأريحية. ولذلك فهي تستدعي قدرة جسدية قوية وتقنية عالية منهم. في مطلع السبعينات فريق أياكس أمستردام قدّم أحد أفضل عروضه الكروية إطلاقًا. إذ استطاع تحقيق العلامة الكاملة في ملعبه (فاز في 46 مباراة) في موسمين متتاليين 1971-1972، 1972-1973. وتلقى هزيمة واحدة فقط في موسم 1971-1972، بالإضافة لتحقيقه خمسة ألقاب عام 1972 (الدوري الهولندي، كأس هولندا، الكأس الأوروبية، السوبر الأوروبي، كأس الإنتركونتيننتال).

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.