المستعمرات الثلاث عشرة

المستعمرات الثلاث عشرة (بالإنجليزية: Thirteen Colonies)‏ وتُعرف أيضًا بالمستعمرات البريطانية الثلاث عشر أو المستعمرات الأمريكية الثلاث عشر هي مجموعة من مستعمرات بريطانيا العظمى على الساحل الأمريكي للمحيط الأطلسي. أسست في القرن السابع عشر والثامن عشر، وأعلنت استقلالها عام 1776، وشكلت الولايات المتحدة. امتلكت المستعمرات الثلاث عشرة أنظمة سياسية ودستورية وقانونية متشابهة جدًا، وكان يُسيطر عليها البروتستانت المتحدثين بالإنجليزية. كانت هذه المستعمرات جزءًا من سيطرة بريطانيا في العالم الجديد، التي شملت أيضًا مستعمرات في كندا وفلوريدا والكاريبي.

المستعمرات الثلاث عشرة
Thirteen Colonies

1607 – 1776  

الراية الحمراء
المستعمرات الثلاث عشرة (بلون أحمر) في 1775.

عاصمة تدار من لندن، إنجلترا
نظام الحكم ملكية دستورية
اللغة الرسمية الإنجليزية  
لغات مشتركة الإنجليزية والألمانية والكثير من اللغات الأصلية
الديانة تطهيرية، أنجليكانية، يهودية، الكنيسة الرومانية الكاثوليكية، ديانات أمريكية محلية
الملك
جيمس الأول والسادس (الأول) 1607 – 1625
جورج الثالث (الأخير) 1760 – 1783
التاريخ
مستعمرة روانوك 1585
مستعمرة فرجينيا 1607
نيو إنجلاند 1620
امتياز تشارلز الثاني في رود آيلاند 1663
تنازل نيو نذرلاند لإنجلترا 1667
معاهدة أوترخت 1713
مقاطعة جورجيا 1732
الحرب الفرنسية الهندية 1754 - 1763
إعلان الاستقلال 1776
معاهدة باريس 1783
السكان
1625 1٬980 نسمة
1775 2٬400٬000 نسمة
بيانات أخرى
العملة جنيه إسترليني
نقود المستعمرات,
فواتير ائتمان
سلع.
اليوم جزء من  الولايات المتحدة

نمى عدد سكان المستعمرات من ألفي شخص إلى 2.4 مليون بين عامي 1625 و1775، مُزيحين الهنود الأمريكيين. تضمن عدد السكان هذا أشخاصًا كانوا خاضعين لنظام من العبودية الذي كان قانونيًا في كل المستعمرات في المرحلة التي سبقت الحرب الثورية الأمريكية. أدارت بريطانيا -في القرن الثامن عشر- مستعمراتها تحت سياسة المركنتالية (الإتجارية) وفيها تتملك الحكومة المركزية العوائد الاقتصادية للدولة الأم.

امتلكت المستعمرات الثلاث عشرة درجةً رفيعةً من الحكم الذاتي وانتخابات محلية نشطة، وقاومت مطالب لندن بمزيد من السيطرة. أدت الحرب الفرنسية والهندية (1754-1763) ضد فرنسا ومستعمراتها الهندية إلى مزيد من التوتر بين بريطانيا والمستعمرات الثلاث عشرة. خلال خمسينيات القرن الثامن عشر، بدأت المستعمرات بالتعاون مع بعضها بدلًا من التعامل مباشرةً مع بريطانيا. زرعت هذه النشاطات بين المستعمرات حسًا من الهوية الأمريكية المشتركة، ودعت إلى حماية حقوق سكان المستعمرات بصفتهم مواطنين إنجليز، فأكد على دعم مبدأ «لا ضرائب دون تمثيل». أدت الشكاوى من الحكومة البريطانية إلى الثورة الأمريكية، وفيها تعاونت المستعمرات لتشكيل الكونغرس القاري. حارب سكان المستعمرات في الثورة الأمريكية (1775-1783) بمساعدة من مملكة فرنسا وبدرجة أقل من جمهورية هولندا ومملكة إسبانيا.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.