الهجوم على صحيفة شارلي إبدو

الهجوم على صحيفة شارلي إبدو هو هجوم وقع باقتحام ملثمين إثنين مقر الصحيفة الساخرة شارلي إبدو في باريس في 7 يناير 2015 بحدود الساعة 11 صباحًا بتوقيت وسط أوروبا. أدى هذا الهجوم إلى مقتل 12 شخصاً وإصابة 11 آخرين. دخل المسلحون المبنى وبدأوا إطلاق النار من أسلحة كلاشنكوف.
في 14 يناير ظهر تسجيل مصور تبنى فيه تنظيم القاعدة في جزيرة العرب العملية وقال فيه المتحدث باسم التنظيم أن العملية تمت بأمر زعيم التنظيم أيمن الظواهري. قامت في فرنسا مسيرات تحت اسم مسيرة الجمهورية مدعومة بمسيرات في مدن أخرى في العالم. هذه المسيرات أصبحت الأكبر في تاريخ البلاد حيث ناهزت 000 700 3 مشارك منهم حوالي مليوني في باريس وحدها، المسيرة المقامة في باريس شارك فيها حوالي 50 من قادة العالم.
خلف الهجوم واليومين اللذان تلاه 20 قتيلا في باريس وضواحيها، وذلك في عدة هجمات مختلفة، بينهم مرتكبي الهجمات الثلاث، سعيد كواشي وشريف كواشي وأميدي كوليبالي. 12 في هجوم شارلي إبدو، 4 في احتجاز رهائن بورت دو فإنسان، و1 في حادثة اطلاق النار في مونروج. هي أكبر حصيلة قتلى تتلقاها فرنسا منذ عقود.

الهجوم على صحيفة شارلي إبدو
الصحفيون والشرطة والطواقم الطبية في موقع الحادثة بعد عدة ساعات

المعلومات
البلد فرنسا  
الموقع الدائرة 11 في باريس، فرنسا
الإحداثيات 48.859246°N 2.370258°E / 48.859246; 2.370258
التاريخ 7 يناير 2015
الهدف موظفي صحيفة شارلي إبدو
نوع الهجوم قاتل فترة لذلك قد قتلتهم السلطات الفرنسية في 9 يناير 2015
الأسلحة كلاشينكوف
شوزن
قاذف صواريخ
الدافع إرهاب منسوب للمسلمين  
تسبب في مسيرة الجمهورية  
الخسائر
الوفيات 12
الإصابات 11
الضحية جان كابو ،  وفيليب أونوريه ،  وجورج فولينسكي ،  وميشيل رينو   
المنفذون سعيد كواشي وشريف كواشي
(تنظيم القاعدة في جزيرة العرب)
This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.