الهند البرتغالية

الهند البرتغالية وهي المناطق في شبه القارة الهندية التي خضعت لاستعمار الإمبراطورية البرتغالية وذلك بعد نجاح وصول فاسكو دا غاما إلى الهند فتمكن الأدميرال البرتغالي فرانسيسكو دي ألميدا بداية من سنة 1505 من احتلال آراضي في الهند ومن هذه المناطق هي غوا وملبار، تمكن المستعمرين الآخرين من احتلال المناطق الأخرى للهند مثل إنجلترا وفرنسا وهولندا وإسبانيا، إلا أن مستعمرة غوا بقيت تحت السيطرة البرتغالية وعلى الرغم من استقلال الهند في سنة 1947 طالبت الهند البرتغال بتسليمها للمستعمرة إلا أن البرتغاليين بقيادة رئيسهم أنطونيو سالازار لم يقبلوا بذلك إلى أن شنت القوات المسلحة الهندية هجوما على المستعمرة لتتمكن من تحريرها سنة 1961 في حرب غوا ولتنهي آخر أثار البرتغاليين في الهند.

الهند البرتغالية
المدة؟
علم شعار
 

عاصمة بانجيم  
نظام الحكم غير محدّد
التاريخ
التأسيس 1505 
النهاية 1961 

أنشأ نائب الملك الأول فرانسيسكو دي ألميدا مقراً له في ما كان يعرف آنذاك بكوتشيم (كوتشي حالياً)، ولم يكن الحكام البرتغاليون اللاحقون دائماً من رتبة نائب الملك. نُقلت عاصمة الحاكم البرتغالي بعد عام 1510 إلى فيلهاس (جوا حالياً). كانت بومباي الحالية جزءاً من الهند البرتغالية وعُرفت باسم بوم بيم حتى تنازلت عنها البرتغال أخيراً إلى التاج البريطاني في عام 1661، والذي قام بدوره بتأجير بومباي لشركة الهند الشرقية. كان الحاكم البرتغالي في جوا يتمتع بالسلطة على جميع الممتلكات البرتغالية في المحيط الهندي من جنوب إفريقيا إلى جنوب شرق آسيا حتى القرن الثامن عشر. حصلت موزمبيق على حكومة منفصلة في عام 1752، وفي عام 1844 توقفت الحكومة البرتغالية في الهند عن إدارة أراضي ماكاو وسولور وتيمور، واقتصرت سلطتها على سواحل كونكان ومالابار في غرب الهند.

قُسمت الهند البرتغالية في عام 1947 إلى ثلاث مناطق تقع على الساحل الغربي للهند المعاصرة، وهي جوا وداماو ودادرا وناغار هافيلي. فقدت البرتغال سيطرتها الفعلية على دادرا وناغار هافيلي في عام 1954، ثم على جميع أراضي ما وراء البحار في ديسمبر 1961، عندما ضمتها الهند في ظل حكومة نهرو، ولكن البرتغال لم تعترف بالسيطرة الهندية على هذه المناطق إلا في عام 1974 بعد ثورة القرنفل وسقوط نظام إستادو نوفو، وذلك بموجب معاهدة وقعت في 31 ديسمبر 1974.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.