بورتال (لعبة فيديو)

بورتال (بالإنجليزية: Portal)‏ أو البوابة وهي لعبة من نوع ألغاز ومنصات من منظور الشخص الأول. تم إصدار اللعبة ضمن حزمة تدعى أورانج بوكس على مايكروسوفت ويندوز وإكس بوكس 360 في 9 أكتوبر 2009 وعلى بلاي ستيشن 3 في 11 سبتمبر 2007. ونسخة ويندوز متوفرة للتحميل بشكل منفصل على نظام فالف للتسليم والمسمى ستيم، بينما تم إصدارها في المتاجر كلعبة منفصلة في متاجر التجزئة في 9 أبريل 2008. بينما أصدرت نسخة منفصلة بعنوان Portal: Still Alive على خدمة إكس بوكس لايف أركيد في 22 أكتوبر 2008؛ وهذه النسخة بها 14 لغزا إضافيا. وأصدرت نسخة أو إس إكس كجزء من منصة ستيم المجهزة على ماك في 12 مايو 2010. بينما أصدرت نسخة بيتا على لينكس في 2 مايو 2013 وأصدرت النسخة الرئيسية في 24 يونيو 2013. بينما أصدرت نسخة أندرويد لصالح نفيديا شيلد في 12 مايو 2014.

بورتال
(بالإنجليزية: Portal)‏ 

المطور فالف  
الموزع إلكترونيك آرتس (تجزئة) ، ستيم (إنترنت)
المصمم كيم سويفت  
الموسيقى كيلي بيلي  
محرك اللعبة سورس  
النظام مايكروسوفت ويندوز
ماك أوس
بلاي ستيشن 3
إكس بوكس 360
لينكس
ستيم أو إس
أندرويد  
تاریخ الإصدار 10 أكتوبر 2007 (مايكروسوفت ويندوز و إكس بوكس 360 )
23 نوفمبر 2007 (أوروبا ) (بلاي ستيشن 3 )
22 نوفمبر 2007 (أستراليا ) (بلاي ستيشن 3 )
11 ديسمبر 2007 (أمريكا الشمالية ) (بلاي ستيشن 3 )
12 مايو 2010 (ماك أوس )
2 مايو 2013 (لينكس ) 
نوع اللعبة تصويب منظور الشخص الأول ،  وخيال علمي  
النمط لعبة فيديو فردية ،  ولعبة فيديو جماعية  
الوسائط قرص بصري
توزيع رقمي  
مدخلات لوحة المفاتيح  
التقييم
ESRB: 
PEGI:  USK: 

الموقع الرسمي الموقع الرسمي 

تعتمد اللعبة على مجموعة من الألغاز التي يتم حلها عن طريق التنقل بين الأجسام باستخدام بوابات للانتقال بين الأجسام المصمتة. بطلة اللعبة هي امرأة تدعى تشيل تعمل في مركز لأبحاث "علوم الفتحات"، وتخوض سلسلة من الألغاز التي تقوم بحلها عن طريق مسدس بوابات، وتساعدها وحدة ذكاء اصطناعي تدعى غلادوس والتي تعدها بمنحها كعكة عندما تنتهي من الألغاز. تتميز اللعبة بفيزياء فريدة تسمح بالمحافظة على الزخم عبر البوابات، وتتطلب استخداما خلاقا للبوابات لتجاوز العقبات. تم استلهام عناصر اللعب من ألعاب بنفس الفكرة مثل نارباكيولار دروب؛ حيث أن العديد من أعضاء مؤسسة ديجيبين التكنولوجية الذين عملوا على لعبة نارباكيولار دروب، عملوا أيضا لدى لعبة بورتال.

تلقت لعبة بورتال الثناء عام 2007 بوصفها تحمل فكرة مبتكرة، رغم أنها اعتبرت قصيرة. كما تلقت الثناء على أسلوب اللعب والكوميديا السوداء في القصة. كما تلقت شخصية غلادوس الثناء أيضا (وأدت صوتها إلين ماكلاين في النسخة الإنكليزية) وكذلك أغنية النهاية Still Alive من تأليف جوناثان كولتون. تم بيع أربعة ملايين نسخة من اللعبة منذ إطلاقها، دون احتساب المبيعات عبر ستيم. تم إطلاق تتمة عام 2011 بعنوان بورتال 2، وأضيفت بها أساليب لعب جديدة ونمط جماعي تعاوني.


This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.