بول كاغامه

بول كاغامه (بالفرنسية: Paul Kagame)‏، پول كاگامه أو بول كاجامه (مواليد 23 أكتوبر 1957) هو الرئيس السادس والحالي لجمهورية رواندا منذ 24 مارس 2000.

بول كاغامه
Paul Kagame
بول كاغامه في أكتوبر 2014

رئيس جمهورية رواندا الخامس
تولى المنصب
24 مارس 2000
رئيس الوزراء برنارد ماكوزا
 
نائب رئيس رواندا
في المنصب
19 جويلية 199424 مارس 2000
الرئيس باستور بيزيمونغو
معلومات شخصية
الميلاد 23 أكتوبر 1957
تمبوي -  رواندا
الجنسية رواندي
الديانة الرومانية الكاثوليكية
الزوجة جانات كاجام
أبناء 4
الحياة العملية
المدرسة الأم كلية القيادة والأركان العامة للجيش الأمريكي 
جامعة ماكيريري  
المهنة سياسي ،  وقائد عسكري  
الحزب الجبهة الوطنية
اللغات الفرنسية ،  والإنجليزية ،  وكينيارواندا  
الخدمة العسكرية
الرتبة رئيس أركان  
المعارك والحروب حرب الأجمات الأوغندية ،  والحرب الأهلية الرواندية  
الجوائز
 نيشان رواد ليبيريا  (2009)
 وسام جمهورية صربيا   
المواقع
الموقع الموقع الرسمي 
IMDB صفحته على IMDB 

عرفت البلاد في فترة حكمه نمو قوي في المؤشرات الرئيسية بما في ذلك الرعاية الصحية والتعليم؛ فقد بلغ متوسط النمو السنوي بين عامي 2004 و2010 نسبة 8% سنويا. وأقام كاغامه علاقات ديبلوماسية جيدة مع أغلب دول شرق أفريقيا والولايات المتحدة، في حين تدهورت علاقاته مع فرنسا ابتداءً من سنة 2009. وفي سنة 2010 قام بول كاغامه بإضافة اللغة الإنجليزية كلغة رسمية وكلغة للتعليم في رواندا، مضعفا موقع اللغة الفرنسية، وانسحبت رواندا من المنظمة الدولية للفرنكوفونية[بحاجة لمصدر] للانضمام إلى الكومنولث.

خلال فترته الرئاسية اعطي كاغامي الأولوية للتنمية الوطنية ، حيث أطلق برنامجًا لتطوير رواندا كدولة متوسطة الدخل بحلول عام 2020 اعتبارًا من عام 2013 حيث تعمل البلاد على تطوير مؤشرات قوية ، بما في ذلك الرعاية الصحية والتعليم ؛ بلغ متوسط النمو السنوي بين عامي 2004 و 2010 حوالي 8 بالمائة سنويا. كان لدى كاغامي علاقات جيدة في الغالب مع مجتمع شرق إفريقيا والولايات المتحدة ؛ كانت علاقاته بفرنسا سيئة حتى عام 2009 ولا تزال العلاقات مع جمهورية الكونغو الديمقراطية متوترة رغم وقف إطلاق النار في عام 2003 ؛ كاغامي يحظي بشعبية في رواندا حيث فاز في الانتخابات في عام 2003 ، بموجب دستور جديد اعتمد في ذلك العام ، وانتخب لفترة ولاية ثانية في عام 2010. تم انتخاب كاغامي مرة أخرى في عام 2017 ، وبسبب تغيير آخر في الدستور ، فمن المحتمل أن يكون رئيسًا حتى عام 2034.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.