تاريخ البرتغال (1834-1910)

اتسمت مملكة البرتغال في عهد بيت براغانزا بكونها مَلَكيّة دستورية منذ نهاية الحرب الأهلية الليبرالية في عام 1834 إلى الثورة الجمهورية عام 1910.

تُبِعَت الاضطرابات الأولية للانقلابات التي قادها الجنرالات المنتصرون في الحرب الأهلية بإقامة نظام برلماني غير مستقر في «التناوب» الحكومي تميّز بنمو الحزب الجمهوري البرتغالي. يُعدّ السبب الرئيسي في ذلك هو عدم كفاءة الحكومات الملكية وعدم اهتمام الملوك الواضح في حكم البلاد، بالإضافة إلى تفاقم الوضع بسبب الإنذار البريطاني للتخلي عن مشروع «الخريطة الوردية» البرتغالي الذي هدف لتوحيد غرب إفريقيا البرتغالية وشرق إفريقيا البرتغالية (أنغولا وموزمبيق اليوم).

أفضت هذه الحالة إلى تشكيل حكومة شبه ديكتاتورية فرضها الملك كارلوس الأول، بالنيابة عن جواو فرانكو، تلاها كل من اغتيال الملك في حادثة قتل الملك في لشبونة عام 1908 وثورة عام 1910.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.