تاريخ الولايات المتحدة (1945-1964)

كانت الفترة بين 1945 حتى 1964 بالنسبة للولايات المتحدة فترة نمو اقتصادي مرتفع، وازدهار عام، وكانت أيضًا فترة مجابهة سياسية بين الولايات المتحدة الرأسمالية وحلفائها، مع الاتحاد السوفيتي والدول الشيوعية الأخرى؛ إذ بدأت الحرب الباردة، واتحد الأمريكيون الأفارقة وتنظّموا، وانتصرت حركة الحقوق المدنية بإنهائها لحكم فصل جيم كرو في الجنوب، وصدرت قوانين أخرى تجرّم التمييز العنصري، وتنصّ على وجود مراقبة فدرالية من أجل ضمان حقوق التصويت.

وفي وقت مبكر من نفس هذه الفترة، اتُّبعت سياسات خارجية نشيطة لمساعدة أوروبا الغربية وآسيا على التعافي من الدمار الذي خلّفته الحرب العالمية الثانية، وكان الهدف الرئيسي من ذلك هو احتواء توسّع الشيوعية التي كان يسيطر عليها الاتحاد السوفيتي حتى انفصلت الصين في عام 1960، وتصاعد سباق التسلّح من خلال الأسلحة النووية التي ازدادت قوتها، وشكّل السوفيت حلف وارسو (معاهدة الصداقة والتعاون والمساعدة المشتركة) لدول أوروبا الوسطى والشرقية الشيوعية، لمواجهة تهديدات حلف شمال الأطلسي (الناتو) بقيادة الولايات المتحدة. خاضت الولايات المتحدة حربًا دموية غير حاسمة مع كوريا، وتصاعدت الحرب على الفيتنام في نهاية هذه الفترة، واستولى الشيوعيون على السلطة في كوبا، وعندما أرسل الاتحاد السوفيتي صواريخًا نووية للدفاع عنها، اندلعت أزمة صواريخ كوبا عام 1962 مع الولايات المتحدة، وكانت هذه أخطر نقطة في تلك الحقبة.

أما محليًا فقد نما الاقتصاد بسرعة، وارتفعت الأجور، وسياسيًا سيطر الليبراليون الديموقراطيون الذين اجتمعوا سويًا وأقرّوا تحالف الصفقة الجديدة (نيو ديل)، وهم هاري ترومان (1945-1953)، وجون إف. كينيدي (1961-1963)، وليندون جونسون (1963-1969)، وكان الجمهوري دوايت دي. أيزنهاور (1953- 1961) معتدلًا، ولم يحاول إيقاف برامج الخطة الاقتصادية الجديدة كتنظيم الأعمال ودعم النقابات العمالية، بل وسّع نطاق الضمان الاجتماعي وبنى نظام الطرق السريعة بين الولايات.

سيطر الديموقراطيون على الكونغرس خلال معظم هذه الفترة، ومع ذلك لم يستطيعوا تمرير تشريعات ليبرالية كما كانوا يأملون بسبب سيطرة الحلف المحافظ، من ثم سيطر التحالف الليبرالي على الكونغرس بعد اغتيال كينيدي في عام 1963، وبدأ برنامج المجتمع العظيم.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.