تاورغاء

مدينة تاورغاء هي مدينة ليبية تقع شمال ليبيا، يرجع عمر وتاريخ منطقة تاورغاء إلى أكثر من 5000 سنة قبل الميلاد ومنذ أكثر من 500 سنة عمرت بلدة تاورغاء شعوباً مختلفة من رومان وأمازيغ (هوارة ولواتة) وعرب سمالوس والعرب الفاتحين والمرابطين وعرب مهاجرة وقد وجدت آثار هذه الأقوام من قصور مثل قصر قداس وقصر زرزر وقصور غواط وقصير أبو الطوب وقصر الحاجة وغيرها، وفصاكي حفظ المياه وآبار مثل سانية غواط وتاجموت والباصالية والخرجة، وقد كانت مأوى لكثير من الأشراف والمرابطين الذين استقروا بها ابتداءاً من سنة 1510 تاريخ وصول الفرنجة إلى طرابلس أمثال سيدي جبران وهو من أحفاد مولاي عبد الله دفين منطقة بن قرير بالمغرب وسيدي علي بن عمران الوافي والأول جد وأولاد جبران المعروفين بالمنطقة حتى الآن والثاني هو جد أولاد قبيلة أولاد وافي المعروفة على مستوى ليبيا والمنتشرين في مناطق مختلفة ابتداء من تاورغاء حيث ضريح جديهم والشاطئ وفزان وبن جواد وبو سعدة وبنغازي ويفرن والخمس وسبها وغيرها.

تاورغاء
تاورغاء
تاورغاء
الموقع في ليبيا
الإحداثيات: 31°58′15″N 15°03′09″E
تقسيم إداري
 مدي ليبيا
 محافظة تاورغاء
عدد السكان (2006)
 المجموع 24,223
معلومات أخرى
منطقة زمنية توقيت عالمي منسق + 2

سيدي بن جدوع وهو جد أولاد بن جدوع وسيدي إخليف وهو جد الخليفات، وقد اشتهرت المنطقة بأنهم أبناء السيدة عائشة وهي ولية صالحة يطالها الشرف من ناحية عبد السلام بن سليم الفيتوري (الأسمر) وقد توفيت السيدة عائشة عند إقامتها مع سيدي عبد السلام الأسمر بمنطقة القلعة بوادي سوف الجين عندما نفاها الأتراك من جامع الناقة بطرابلس نتيجة دوره الديني والسياسي والجهادي إبان الحكم التركي لطرابلس، وينقسم سكان تاورغاء إلى قبائل عدة ويرجعون بالنسب إلى الأصول الأتية : قبال لواتة وهوارة و السمالوس والشواشنة وبني سليم و بني هلال والأشراف والأشراف المرابطين. والجدير بالذكر أن هؤلاء السكان ينتمون إلى القبائل المعروفة الآن على مستوى ليبيا بكاملها مما يؤكد أصالة هؤلاء السكان وارتباطهم الوثيق ببقية القبائل الليبية أمثال قبائل أولاد سليمان وأولاد وافي والقواليش والفرجان والهماملة المحاميد والزاوية والعمامرة وغيرها من القبائل الأخرى المنتشرة.

ينتمي أفراد قبيلة السمالوس إلى جدهم الأكبر الولي الصالح نصر المُلقّب بجبار الكسر ويوجد مقامة شرق مدينة طرابلس (نصر بن زارع بن غانم بن علي المقاني بن عبد القادر الجيلاني الحسني العلوي الهاشمي المتوفي سنة 651هـ وهو نسبه معروف ولقب سيدي نصر جبار الكسر وهو معناه اسم _ ألوس باللهجة الأمازيغية والذي خفف ونطق فيما بعد السمالوس) وقد عقب ستة أولاد منهم عشائر القاضي- وسلطان وأمهم من أولاد سليمان , وسليم ومحيريز وسيدي عزيز وأبو حريرة وعبد الله وكان أخلاف محيريز المحاريز وأخلاف القاضي هم القواضي وأخلاف سلطان هم السلاطنة ؛ ؛ ولم يعقب كل من سيدي عزيز ولا بو حريرة ؛ أما عبد الله فقد تزوج من امرأة من أولاد بوسيف وخلف منها تسعة أبناء وهو جد السمالوس في مصر .

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.