تسوية قاعدة البيانات

تُعد التسوية في مجال تصميم قواعد البيانات العلائقية طريقة منهجية لضمان تناسب هيكل قاعدة البيانات مع الأغراض العامة، وخُلُوِّها من أي صفات غير مرغوب فيها—مثل الإدراج، والتحديث، والحذف الخطأ—التي قد تُؤدي إلى فقدان صحة البيانات. وقدَّم إدجار كود، مخترع النموذج العلائقي، مفهوم التسوية وما يُعرف الآن باسم نموذج التسوية الأول (1NF) في عام 1970. كما عرَّف كود نموذج التسوية الثاني (2NF)، ونموذج التسوية الثالث (3NF) في عام 1971. كود ورايموند بويس، نموذج بويس-كود للتسوية (BCNF) في عام 1974. ذلك بالإضافة إلى تعريف أشكال أخرى من التسوية من قبل باحثين آخرين في سنوات لاحقة. وكان آخرها نموذج التسوية السادس (6NF) الذي قدمه كريس ديت، وهيو داروين، ونيكوس لورينتوس في عام 2002.

وكثيراً ما يُوصف جدول قاعدة البيانات العلائقية بأنه "تسوية" في حالة نموذج التسوية الثالث. وتخلو معظم جداول الـ3NF من الإدراج، والتحديث، والحذف الخاطيء. أي أن جداول الـ3NF ترتبط في معظم الأحيان بالـBCNF، والـ4NF، والـ5NF (ولكنه لا يرتبط بالـ6NF).

وينبغي على المصمم إنشاء تصميم تم تسويته بالكامل؛ حيث يُمكن إلغاء التسوية لأسباب أدائية. ومع ذلك، تتطلب بعض تخصصات النمذجة، مثل النمذجة ثلاثية الأبعاد في التعامل مع تصميم مستودع البيانات، وتصميمات لم يتم تسويتها. وهي التصميمات التي لا ترتبط بالـ3NF.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.