تفاوت الرعاية الصحية

تفاوت الرعاية الصحية (تسمى أيضاً بالفوارق الصحية في بعض البلدان) تشير إلى الفوارق في الحصول على ما يكفي من الرعاية الصحية بين الأجناس والأعراق والمجموعات الاقتصادية والاجتماعية المختلفة. في الولايات المتحدة، النساء أكثر حظوظا للحصول على الرعاية الطبية الكافية من الرجال، بينما الأقليات العرقية أقل عرضة في الحصول على الرعاية الطبية المناسبة من العرق الأبيض، وضمن كل المجموعات، الأفراد ذوو المنزلة الاجتماعية والاقتصادية العالية هم أكثر احتمالاً في الحصول على الرعاية الطبية من الأفراد ذوي المنزلة الاجتماعية والاقتصادية الأدنى.
يرتبط تفاوت الرعاية الصحية في الولايات المتحدة ارتباطاً وثيقاً بالتفاوت الصحي، بحيث أن التفاوت الكبير في المستوى العام للصحة في الافراد يوجد أيضاً بين المجموعات الاقتصادية والاجتماعية المختلفة، فالمجموعات الاقتصادية والاجتماعية ذات الوضع المتدني تحصل بشكل عام على صحة أفقر ومعدلات عالية من الأمراض المزمنة تشمل ولا تقتصر على مرض السكري، والسمنة، وارتفاع ضغط الدم. المجموعات الاقتصادية والاجتماعية ذات الوضع المتدني تتلقى أيضاً رعاية صحية أولية أقل اتساعاً، وهي ترتبط بشكل ايجابي بالمستوى العام للصحة للمتلقِ. إن التفاوت الصحي واضح في العالم الثالث بحيث أن أهمية الوصول العادل للرعاية الصحية هي أمر حاسم لتحقيق المرامي الإنمائية للألفية.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.