تنمية اقتصادية

التنمية الاقتصادية هي الإجراءات المستدامة والمنسقة التي يتخذها صناع السياسة والجماعات المشتركة، والتي تساهم في تعزيز مستوى المعيشة والصحة الاقتصادية لمنطقة معينة. كذلك، يمكن أن تشير التنمية الاقتصادية إلى التغيرات الكمية والنوعية التي يشهدها الاقتصاد. ويمكن أن تشمل هذه الإجراءات مجالات متعددة، من بينها رأس المال البشري والبنية التحتية الأساسية والتنافس الإقليمي والاستدامة البيئية والشمولية الاجتماعية والصحة والأمن والقراءة والكتابة، فضلًا عن غيرها من المجالات الأخرى. ويختلف مفهوم التنمية الاقتصادية عن النمو الاقتصادي. فبينما تشير التنمية الاقتصادية إلى مساعي التدخل في السياسات بهدف ضمان الرفاهية الاقتصادية والاجتماعية للأشخاص، يشير النمو الاقتصادي إلى ظاهرة الإنتاجية في السوق والارتفاع في معدل الناتج المحلي الإجمالي (GDP). وبناءً على ذلك، يشير الخبير الاقتصادي أمارتيا سين إلى أن: "النمو الاقتصادي هو أحد جوانب عملية التنمية الاقتصادية.”

التنمية الاقتصادية هي العملية التي تعمل بها الأمة على تحسين الرفاهية الاقتصادية والسياسية والاجتماعية لشعبها. استخدم المصطلح بشكل متكرر من قبل الاقتصاديين والسياسيين وغيرهم في القرنين العشرين والواحد والعشرين. هذا المفهوم موجود في الغرب منذ قرون. "التحديث" و" التغريب " وخاصة " التصنيع " هي مصطلحات أخرى غالباً ما تستخدم أثناء مناقشة التنمية الاقتصادية. التنمية الاقتصادية لديها علاقة مباشرة مع البيئة والقضايا البيئية . [بحاجة لشرح] غالباً ما يتم الخلط بين التنمية الاقتصادية والتنمية الصناعية، حتى في بعض المصادر الأكاديمية.

في حين أن التنمية الاقتصادية هي عبارة عن مسعى للتدخل السياسي يهدف إلى تحسين الرفاه الاقتصادي والاجتماعي للأشخاص، فإن النمو الاقتصادي هو ظاهرة إنتاجية السوق وارتفاع الناتج المحلي الإجمالي . وبالتالي، كما يشير الخبير الاقتصادي أمارتيا سين ، "النمو الاقتصادي هو أحد جوانب عملية التنمية الاقتصادية".

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.