توسل بالإطراء

مغالطة التوسل بالإطراء أو بالمدح، وهي تحصل حينما يُعتقد بأن مجرد إطراء شخص آخر فهذا تلقائياً يجعل الدعوى التالية للإطراء مقبولة. وهذه المغالطة تسير على النحو التالي :

  1. شخص (أ) يقوم بإطراء شخص (ب).
  2. شخص (أ) يطرح دعوى (س).
  3. إذن، دعوى (س) صحيحة.

الفكرة الأساسية في هذه المغالطة هي أن الإطراء يقوم مقام الدليل على الدعوى. وهو خاطئ بالطبع لأن الإطراء لايصلح أن يكون دليلاً على الدعوى.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.