تيرنر (رسام)

جوزيف مالورد ويليام تيرنر (بالإنجليزية: Joseph Mallord William Turner، تم عمادته في 14 مايو 1775، توفي في 19 ديسمبر 1851)‏، هو فنان رومانسي إنكليزي اشتهر برسوماته حول الطبيعية ومائياته والطبعات الفنية. وكان تيرنر مثيرا للجدل في حياته إلا أنه الآن يعدّ الفنان الذي سما بالرسم الطبيعي إلى مستويات تناطح مكانة الرسم التاريخي. اشتهر برسوماته الزيتية كما يعدّ من كبار رسامي المائيات البريطانيين. واشتهر بلقب "رسام الضوء". تعدّ أعماله مقدمة رومانسية للفن الإنطباعي. كما وسمت بعض رسوماته بخانة الفنون التجريدية قبل بزوخها في بدايات القرن العشرين.

جورج مالورد ويليام تيرنر
(بالإنجليزية: William Turner)‏ 
رسم شخصي لتورنر عندما كان شابا

معلومات شخصية
الميلاد أبريل - أوائل مايو 1775; عمد في 14 May
كوفنت غاردن، لندن، إنكلترا
الوفاة 19 ديسمبر 1851 (76 عاما)
تشيين والك، تشلسي،
سبب الوفاة كوليرا  
مكان الدفن كاتدرائية القديس بولس  
المعمودية 14 مايو 1775 
الجنسية  انجلترا
عضو في الأكاديمية الملكية للفنون  
الحياة العملية
النشاط الفني
النوع الفني رسم طبيعي، رسم زيتي، رسم مائي
الحركة الفنية رومانسية
المدرسة الأم الأكاديمية الملكية للفنون  
تعلم لدى جوشوا راينولدس  
المهنة رسام ،  ورسام طبيعة  ،  ومصمم   ،  ومصمم مطبوعات   
اللغات الإنجليزية  
تأثر بـ كلود لورين  
التيار رومانسية  
التوقيع
 
بوابة فنون مرئية

درس تيرنر في الأكاديمية الملكية للعلوم منذ عام 1789، التحق بها عندما كان عمره 14سنة، وعَرض عمله الأول هناك بعمر 15 سنة. عمل في هذه الفترة أيضًا كرسام معماري. كان يكسب دخلًا ثابتًا من العمولات والمبيعات، والتي بسبب طبيعته المضطربة، والمعارضة، كانت عادة تُقبل بامتعاض. افتتح معرضه الخاص عام 1804 وأصبح أستاذًا في الرسم المنظوري في الأكاديمية عام 1807، حيث ألقى محاضرات حتى عام 1828، بالرغم من نطقه لم يكن واضحًا. سافر إلى أوروبا منذ عام 1802، وعادة ما كان يعود وبرفقته كراسات رسم ضخمة.

كان تيرنر شخصية مثيرة للجدل خلال مسيرته المهنية، كشخص منعزل وغريب الأطوار. لم يتزوج، ولكنه أنجب ابنتين، إيفيلين (1801-1874) وجورجينا (1811-1843)، من مدبرة منزله سارة دانبي. أصبح أكثر تشاؤمًا وعبوسًا مع تقدمه بالعمر، وخاصةً بعد وفاة والده، وتدهورت حالته بعدها، أصبح معرضه مُهملًا وبحاجة إلى ترميم، واشتدَّ فنه. عاش في بؤس وصحة ضعيفة منذ عام 1845، وتوفي في لندن عام 1851 بعمر 76 عامًا. دفن تيرنر في كاتدرائية القديس بولس، لندن.

ترك وراءه أكثر من 550 لوحة زيتية، 2000 لوحة بالألوان المائية، و30000 عمل على الورق. ناصره الناقد الفني الإنكليزي الرائد جون روسكين منذ عام 1840، ويُعتبر اليوم أنه رَفع رسم المناظر الطبيعية لمرتبة تنافس فيها الرسم القصصي.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.